أحدث المواضيعخبر اليومزد اف ZF

لأول مرة في صناعة السيارات: مكابح التوقف الإلكترونية للمركبات الصغيرة

تتوجّه صناعة السيارات للتخلي عن مكابح التوقف اليدوية التقليدية، ونكاد نرى معظم السيارات المُتوسطة والكبيرة الحديثة مزودة بزر يستبدل المقبض التقليدي. أما الجديد، فهو إعلان شركة زد اف ZF الألمانية المُتخصصة بمكونات السيارات عن مكابح توقف إلكترونية على العجلتين الأماميتين، تُتيح استخدام التقنية في السيارات الصغيرة وحتى الصغيرة جدًا.

ميّزات مكابح التوقف الإلكترونية

هُناك العديد من الفوائد لاستبدال مقبض المكابح اليدوية بزر إلكتروني، تبدأ طبعًا مع توفير حيّز أكبر في الكونسول الوسطي، وإتاحة تصميم أنعم للمقصورة، كما أن استخدام تقنية مكابح التوقف الإلكترونية يُلغي حالات نسيان سحب المقبض التقليدي عند الاصطفاف، فهي تُفعَّل تلقائيًا عند إيقاف تشغيل المحرك، وتتحرّر تلقائيًا أيضًا عند السير. والأهم من هذا أنها ترتبط إلى نظام الانطلاق على الُمنحدرات، فعند التوقف صعودًا ثم الإنطلاق بعد رفع القدم عن دواسة المكابح لا تعود السيارة للخلف وهذه ميّزة رائعة للسيارات المُجهزة بعلبة تروس يدوية.

إلى ذلك، تعتبر هذه التقنية مُكوّنًا مهمًا لاستخدام تقنية التشغيل والإيقاف التلقائي للمحرك والذي بدوره يوفر استهلاك الوقود. وما سبق يوضح استخدام ما يزيد عن 75 مليون سيارة حول العالم لتقنية مكابح التوقف الإلكترونية.

مكابح التوقف الإلكترونية على العجلتين الأماميتين

حتى الآن، احتكرت السيارات متوسطة وكبيرة الحجم هذه التقنية، لذا، تُقدم شركة ZF الحل للسيارات الصغيرة بتطويرها مكابح التوقف الإلكترونية لتكون جزءًا من مكابح العجلتين الأماميتين.

تقول الشركة أن المكابح الجديدة أكثر أمانًا، فالوزن أعلى عادة على المحور الأمامي في السيارات الصغيرة، لذا فإن استخدام مكابح التوقف على العجلتين الأماميتين أفضل على المنحدرات الزلقة. كما أن التقنية توفر الوزن -بشكل بسيط- بالاستغناء عن الوصلات المُستخدمة في مكابح التوقف اليدوية التقليدية.

اقرأ أيضًا:

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق