أحدث المواضيعتويوتاخبر اليوممواضيع رئيسية

قبل فيروس كورونا كان هُناك تويوتا كورونا

يتكرر ذِكْر فيروس كورونا في أزمة عالمية مُحزنة ومُخيفة في آن معًا، لكننا لا نذكر الاسم كورونا -والذي يعني بالمُناسبة التاج أو الإكليل باللاتينية- إلا بما هو طيِّب، فالاسم يرتبط بإحدى طرازات تويوتا التي استمرت منذ العام 1957 وحتى 2001.

كانت كورونا إحدى طرازات تويوتا الأولى والتي أُنتجت في البداية وبيع تحت اسم تويوبت Toyopet، بل كان هذا الطراز أول مُنتجات تويوتا في عديد من دول العالم.

تعددت أشكال تويوتا كورونا عبر أجيالها العشرة، حيث بيعت كسيارة سيدان وحافلة صغيرة (فان) في جيلها الأول، ثم توفرت بشكل الشاحنة الخفيفة-بك أب أيضًا في الجيل الثاني، فيما أصبحت العائلة تضم السيدان والكوبيه والفان والبيك أب والهاتشباك وكذلك ممدودة الصندوق (واغن) في الجيل الثالث.

مع الجيل الرابع، قررت تويوتا الإبقاء على توجه طراز كورونا كسيارة للركاب فقط، فصارت متوفرة بشكل السيدان والكوبيه والواغن فقط.

واستمرت كورونا كسيارة رُكاب حتى نهاية الإنتاج في العام 2001. خلال سنوات الإنتاج استخدمت تويوتا عدّة أسماء للطراز، فكانت في بعض الدول هي طراز كريسيدا وفي دول أخرى كارينا.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
error: