أحدث المواضيعتويوتاخبر اليوم

إطلاق النُسخة السادسة من برنامج THUMS لقياس تأثير الحوادث على الإنسان

أعلنت شركة تويوتا موتور ومختبرات الأبحاث والتطوير التابعة لها عن إطلاق النُسخة السادسة من برنامج THUMS لقياس تأثير الحوادث على جسم الإنسان.

يُستعمل برنامج THUMS -إختصارًا لـ Total Human Model for Safety- كنُسخةٍ كمبيوترية تُحاكي دمية اختبارات السلامة، ويأتي البرنامج ليُظهر ما يتعرّض له جسم الإنسان من إصابات خلال التصادم بين المركبات، ولكن في نُسخته السادسة يُعطي تفاصيل أكبر عن حركة الأعضاء الداخلية والعضلات في وضعيات مُختلفة للركاب، منها الوضعية المُستعدّة أو غير المُستعدّة للسائق كما في الفيديو أدناه، ووضعيات أخرى للرُّكاب لم يُوضّحها بيان تويوتا الصحفي.

المُهم بالنسبة لنا هو توفّر برنامج THUMS للبيع للجامعات ومراكز الأبحاث وشركات السيارات أو شركات تصنيع القطع وغيرها، الأمر الذي يُتيح للجامعات أو المشاريع الناشئة المُهتمّة في منطقتنا من الحصول عليه، ولكن لم توضّح تويوتا سعر البرنامج.

وطوّرت تويوتا برنامج THUMS عبر السنوات الـ 19 الماضية حسب التالي:

النُسخة الأولى في العام 2000، لقياس تأثير الحوادث على العظام
النسخة الثانية في العام 2005، إضافة تفاصيل الوجه
النسخة الثالثة في العام 2008، إضافة تفاصيل الدماغ
النسخة الرابعة في العام 2010، إضافة تفاصيل الأعضاء الداخلية
النسخة الخامسة في العام 2015، تفاصيل العضلات

في العام 2016، قامت تويوتا بتعزيز برنامج THUMS عبر إضافة ثلاثة نماذج جديدة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين الثلاث والست والعشر سنوات، إذ تأخذ هذه المجموعة الموسعة بعين الاعتبار تأثير عاملي العمر وبنية الجسم، ما يسمح بتحليل أكثر شمولاً للإصابات.

وكان الباحثون يضطرون لاستخدام النسخة الرابعة لقياس التأثير على الأعضاء الداخلية والعظام، ثم النسخة الخامسة لقياس التأثير على العضلات، وتأتي النُسخة السادسة من البرنامج لتجمع كُل خصائصه معًا وتُحلل التغيُّرات في وضعية الركاب قبل الحادث والإصابات المُحتملة خلال الحادث في ذات الوقت.

اقرأ أيضًا:

لتعزيز السلامة: مشروع مشترك بين تويوتا والمعهد الدولي لسلامة رياضة السيارات

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق