أحدث المواضيعبورشهخبر اليوممواضيع رئيسية

الطلب على تايكان يفوق التوقعات… حتى قبل إنتاجها

تلقت بورشه أكثر من 30 ألف طلب مُسبق لشراء طراز “تايكان”، سيارة الصالون الكهربائية بالكامل، الأمر الذي يُبشِّر بمُستقبلٍ واعد.

كانت شركة بورشه الألمانية وعدت بالكشف عن نُسخة لإنتاج التجاري المُتسلسل لـطراز “تايكان Taycan” الصالون – كوبيه الرياضي الفخم، والعامل بالطاقة الكهربائية الصَرفة، في الرابع من أيلول (سبتمبر) المُقبل. علمًا بأنها فتحت الباب أمام طلبات الحجز المُسبق على هذه السيارة من خلال إيداع دفعة أولى قيمتها 2500 يورو (4050 دولارًا أمريكيًا). اللافت في الموضوع أن طلبات الحجز هذه سجلت أرقامًا مُشجعةً للغاية، فقد سجلت خلال أشهرٍ قليلةٍ ارتفاعًا في عدد الطلبات من 20 ألف طلب إلى 30 ألف طلب.

جاء هذا على لسان أندرياس هافّنِر Andreas Haffner، رئيس قسم الثروة البشرية لدى بورشه، في لقاءٍ أجرته مجلة “هاندِلسبلات Handelsblatt”، معه ومع آلبريخت رايمولد Albrech Reimold، رئيس قسم الإنتاج لدى الشركة الألمانية.

وقال هافّنِر: “هنالك اكثر من 30 ألف طلب مُسبق على تايكان”. بينما هزَّ السيد رايمولد رأسه مُوافقًا على ما قاله زميله. علمًا بأن السيِّد أوليفر بلوم Oliver Blume، رئيس بورشه، رفض سابقًا التصريح عن عدد الطلبات المُسبقة.

ليس هذا وحسب، فقد تجاوزت طلبات الحجز على هذه السيارة الرياضية النخبوية عدد طلبات الحجز التي سجلتها فولكس واجن لـطراز “آي دي 3 ID” الهاتشباك الكهربائية، المُصنفة في الدرجة الشعبية! والأرخص سعرًا بالتأكيد. وتبدو بورشه مُتفائلةً بخُصوص رواج سيارتها، على عكس ما تُعانيه شركات السيارات عالميًا من تباطؤ الطلب وانخفاض المبيعات. فبناءً على هذه الأرقام، من المُتوقَّع أن تُحقق السيارة نجاحًا فوريًا، لتُصبح أفضل طرازات الشركة الرياضية مبيعًا، مُتجاوزةً طرازي “بوكستِر/ كايمان Boxter/ Cayman 718” و 911 الأسطوري، وأن تُساعد بورشه في حجز مركزٍ مُتقدمٍ لها في قطاع السيارات الكهربائية، وتحديدًا الفئة النخبوية منها، في فترةٍ قصيرة.

جديرٌ بالذكر أن خطط بورشه الأولية كانت إنتاج 20 ألف وحدة سنويًا، ورفعه لاحقًا، لكن حجم الطلب دفعها لمُضاعفة حجم الإنتاج الأولي إلى 40 ألف وحدة سنويًا، وفي هذه الحالة، يُمكن القول أن ثلاثة أرباع الإنتاج للسنة الأولى قد بيعَ فعلًا.

تُعتَبر “تايكان” نُسخة الإنتاج التجاري المُتسلسل من طراز “ميشِن إي Mission E” الاختباري، الذي قدمته في العام 2015.

مقصوة الاختبارية بورشه ميشين اي توريزمو للعام 2018

1500 موظف جديد وتدريب خاص

بخلاف ذلك، ستُساهم أعمال إنتاج “تايكان” في إيجاد 1500 منصب شُغل جديد في مصنع الشركة في تسوفِّنهاوسن Zuffenhausen، حيث ستُنتج السيارة. وظفت منهم 1100 شخص، ومن ضمن هذا العدد 100 موظف قدِموا من مصنع فولكس واجن في إمدِن Emden، الذي يُنتج طراز “باسّات Passat” حيث سُرِّحوا من العمل، على أن ينضم 400 موظف في أُكتوبر (تشرين الأول) المُقبل. تلقت الشركة 32 ألف طلب عمل لشغل هذه الوظائف، وأجرت مُقابلات مع 2200 منهم.

ولا يتوقف الأمر عند هذا، فقد خضَع المُوظفون والعُمال الجُدُد لمساقات تدريبية تراوحت مُددها ما بين شهرٍ واحد وستَّة أشهر، بالنظر لكونها سيارة كهربائية تتطلب أسلوبًا مُختلفًا في تصنيعها، مُقارنةً بالسيارات التي تعمل بمُحركات الاحتراق الداخلي؛ على سبيل المثال: هنالك طريقة توضيب مُدخرات الطاقة في قاعدة السيارة، كما إن نوعية التوصيلات الكهربائية مُختلفة، إذ يوجد كَبْلٌ غليظ بُرتُقالي اللون لتوصيل الطاقة الكهربائية، قُدرتُه 800 فولت، والتعامل مع هذه الأجزاء التي تعمل بفولتية عالية يتطلَّبُ تدريبًا خاصًّا.

زيادة في المبيعات:

وعلى عكس الانخفاض السائد في صناعة السيارات، سجلت بورشه زيادةً في المبيعات في النصف الأول من هذا العام بنسبة اثنين بالمئة، وسملت 133484 وحدة إلى العُملاء، بينما ارتفعت قيمة مبيعاتها بنسبة تسعة بالمئة، إلى 13.4 بليون دولار أمريكي.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق