أحدث المواضيعخبر اليومفولكس واجنفيديومواضيع رئيسية

لا غُبار عليها.. مكابح صديقة للبيئة وفولكس واجن أول المُشتركات

قدّمت شركة مان+هوميل الألمانية المُختصّة بصناعة المُرشّحات منتصف العام الماضي فكرة نظام خاص لجمع الغُبار الناتج عن نظام الكبح، وذلك في خُطوة غير مسبوقة في تقليل مُلوّثات الهواء المنبعثة من السيارات. ومن المُتوقّع رؤية النظام قريبًا على إحدى طرازات فولكس واجن القادمة.

غالبًا ما ينحصر تخيّل العامّة للملوّثات المُنبعثة من السيّارات بأدخنة العادم فقط، ولكن الأمر أوسع من ذلك بكثير؛ فهناك الزيوت بأنواعها التي يجب التخلّص منها بطريقة صحيحة بعد استخدامها، ومثلها غاز التبريد في نظام التكييف وما إلى ذلك. وفي هذا، تقول شركة مان+هوميل MANN+HUMMEL أن الجزيئات المُنبعثة من نظام الكبح في ألمانيا وحدها تُقدَّر بنحو 10 آلاف طن سنويًا!

إنه رقم هائل بالتأكيد، خاصة إذا أخذنا بعين الاعتبار قدرة هذه الجزيئات على اختراق الحويصلات الهوائية لتسبب أمراض القلب والجهاز التنفسي. وعليه، فتجد الشركة الألمانية المُختصة بصناعة المُرشِّحات جدوى بالحد منه، لذا، فقد طوّرت نظامًا يلتقط ما يُعادل 80% من الجزيئات المُتطايرة ولا يُكلّف سوى امتداد بسيط لملاقط الكبح.

هل ستكون فولكس واجن أول من يستخدم مرشح غبار المكابح؟

تأخذ هذه الفكرة منحى جديدًا مع حصولنا على صور تجسسية لسيارة من طراز جولف GTD، حيث تبدو السيارة بالصور وكأنها سيارة عاديّة تمامًا، إلى أن تُلاحظ ملاقط الكبح فيها، والتي تمتد بما يُشابه نظام مان+هوميل. ولا يعني هذا بالضرورة تعاون فولكس واجن مع مواطنتها الألمانية، كما لا يعني أن ما لاحظناه هو بالفعل مُرشّح لغبار المكابح. ولكن ما الذي يُمكن تصوّره غير ذلك في ظل السعي الحثيث لتقليل الانبعاثات؟

الأكيد أن العديد من الشركات ستُفكر مليًا باستخدام النظام، حيث أن قوانين الانبعاثات الصارمة تُضيّق الخناق على العديد منهن، خاصة اللواتي لم يستطعن مجارات نظام EURO 6 بعد. وبالتالي فقد يكون من الذكاء الالتفات إلى تقليل الانبعاثات الصادرة عن المكابح للوصول إلى الحد المطلوب.
هل ستستخدم فولكس واجن مرشح غبار المكابح؟ هذا ما ستؤكده -أو تنفيه- تصريحات الشركة خلال الأشهر القادمة.

MANN+HUMMEL brake dust particle filter

اقرأ أيضًا:

لماذا تصدر المكابح صوت صرير؟ نحن نسأل وبورشه تجاوب

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

    1. مرحبا متابعنا الكريم،
      لم يتم تقديم مرشحات المكابح هذه في الأسواق، ولا يُمكن التنبؤ بسعرها في حال يُمكن إضافتها للسيارات القديمة، أما بالنسبة للجولف فهي سيارة مُغرية حقًا، ولها السعر الذي تستحقه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق