أحدث المواضيعخبر اليومفيديولكزسلكزس رياضة السيارات

أحمد دحام في جودوود، ادهشنا استعراضه، وحمدنا الله على سلامته

شارك أحمد دحام، بطل الشرق الأوسط للدرِفت خمس مرات، الأسبوع الماضي في مهرجان جودوود للسرعة وذلك للمرة الأولى، حيث أدى عرضًا مشوقًا على المضمار واستعرض قدرات سيارته لكزس آر سي إف برو درِفت بجانب شاحنة كاماز.

أُقيم مهرجان جودوود للسرعة بين 4 و7 يوليو، غرب ساسكس West Sussex في المملكة المتحدة. ومثّلت مُشاركة الأردني أحمد دحام، رياضي Red Bull البالغ من العمر 32 عاماً وهو من أصحاب الأرقام القياسية في موسوعة غينيس، أول مشاركة عربية في Drift Masters والمشاركة الوحيدة من خارج أوروبا في الحدث.

كما شارك دحام في مسابقة ودية ضد أبطال Formula D، حيث حصل على المركز الثاني في الجولة الافتتاحية.

حمدًا على السلامة

إلى ذلك، شملت مشاركة دحام استعراضًا أداه مع فريق كاماز ماستر تراك الذي يقوده إدوارد نيكولاييف، بطل رالي داكار أربع مرات، حيث توقف العرض لاندلاع النار في السيارة لسبب لم تصلنا معلومات عنه. ولكن خرج دحام من السيارة بدون أضرار مع مُسارعة المشرفين على إخماد النار.. حمدًا لله على السلامة.

ويُشار إلى أن دحام سيشارك في نسخة العام الحالي 2019 من بطولة “درِفت ماسترز” الأوروبية، حيث ستشهد المنافسة مشاركة 42 سائقًا من 18 بلداً، يتنافسون عبر ستِّ مراحل في مواقع مختلفة عبر أوروبا.

بدأ مهرجان جودوود للسرعة في العام 1993 ويقام سنوياً في نهاية شهر يونيو أو بداية شهر يوليو في جودوود، غرب ساسكس West Sussex في بريطانيا.

كان جودوود مقراً لدوقات ريتشموند عبر ثلاثة قرون، وقد أصبح اليوم واحداً من أعظم الوجهات الرياضية في انكلترا. ويعود إرث مهرجان السرعة إلى صيف 1936، عندما صعد الدوق فريدي مارتش حينها، المعروف بسائق السباقات والفائز بسباق حلبة بروكلاندس، تلة خاصة لنادي لانسيا للسيارات بقيادة متعرجة أمام منزل “جودوود”. وفي شتاء 1992، أعاد حفيده إرل أوف مارتش الحالي، إحياء ذلك الحدث الرياضي للسيارات، ليولد في الصيف التالي مهرجان السرعة، ويدخل بذلك إلى قائمة المناسبات الاجتماعية والرياضية البريطانية.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق