أحدث المواضيعخبر اليومهيونداي

أربعة أجيال من هيونداي سانتافي، أيها تُفضّل؟

مثّل تقديم طراز سانتافي دخول هيونداي لأول مرة في قطاع السيارات الخدماتية الرياضية، وإن كُنت تعتقد أن الوقت يمر بسرعة فخُذ هذا مثالًا، فقد مر على تقديم سانتافي الأول 20 عامًا.. أتصدّق!

بالنسبة للمُتابع العربي فعمر سانتافي أقل بقليل، فقد طُرحت في أسواق الشرق الأوسط وإفريقيا منذ العاام 2012. ومنذ ذلك التاريخ شهدنا أربعة أجيال، لم نكترث كثيرًا للجيلين الأول والثاني فعليًا، ولكن شكل الجيل الثالث ضربة موجعة للمنافسين، وحتى الآن يمكن اعتبار قرار شراءه مستعملًا صفقة رابحة، أما الجيل الرابع فقد أدهشنا بالتأكيد، بل يُمكننا القول أننا لم نندهش أكثر عند دخول مقصورة أي سيارة مُقارنة بما أحسسناه مع سانتافي الجديدة. ليس لأنها تغريك ببذخ المواد المُستخدمة أو جمال التصاميم، بل لأننا ببساطة لم نتوقع تطور السيارة لهذه الدرجة وانتقال هيونداي معها لمرحلة جديدة.

الاسم سانتافي هو اسم مدينة في جنوب غرب الولايات المتحدة

مع وصول مبيعات سنتافي خلال العقدين الماضيين لأكثر من 5،260،000 سيارة على مستوى العالم، منها أكثر من 167،000 سيارة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، نستعرض اليوم بسرعة تاريخ الخدماتية الرياضية من هيونداي.

الجيل الأول من هيونداي سانتافي 2000-2006

قدمت هيونداي سيارة سانتافي للجمهور الأوروبي لأول مرة في معرض جنيف للسيارات 2000. وفي عام 2001، أي بعد فترة وجيزة من إطلاق الموديل الأول، اضطرت هيونداي إلى زيادة الإنتاج بسبب الطلب الهائل على السيارة في الولايات المتحدة. قامت الشركة في عام 2003، وكاستجابة منها لإفادة العملاء برغبتهم في الحصول على المزيد من أداء القيادة العالي، وتم ترقية سانتافي بمحرك أكثر قوة ونظام دفع رباعي يتم التحكم فيه بواسطة الكمبيوتر.

الجيل الثاني من هيونداي سانتافي 2006-2012

أطلق الجيل الثاني من سانتافي في معرض أمريكا الشمالية الدولي للسيارات في يناير 2006. وضم وقتها محركًا جديدًا يعمل بالديزل، بسعة 2.2 لتر ومحرك V6 مُحَدَث سعة 2.7 لتر يعمل بالبنزين. وقدم الجيل الثاني من سانتافي سلسلة من التحسينات الشاملة ذات الصلة بالسلامة. حيث واصلت هيونداي ريادتها في توحيد التقنيات الأكثر فعالية في الصناعة، بتقديم نظام التحكم الإلكتروني بالسحب (ESC) ، ونظام منع انغلاق المكابح (ABS)، والوسائد الهوائية في الستائر الجانبية لجميع صفوف المقاعد داخل السيارة، وجهاز مراقبة ضغط الإطارات، ومساند الرأس الأمامية النشطة، والتي أصبحت الآن من المعايير القياسية للسيارات.

الجيل الثالث من هيونداي سانتافي 2012-2018، صفقة رابحة

ظهر الجيل الثالث من سانتافي كخطوة كبيرة إلى الأمام لشركة هيونداي، حيث قدم راحة وجودة أكبر، مع محركات معدلة وكفاءة محسنة. كما أنها انتقلت لاستخدام قاعدة أحادية مثل سيارات الركاب العادية لراحة أكبر.

واصلت شركة هيونداي ضخ المزيد من تقنيات الأمان في السيارة التي تضمنت مكابح قرصية على العجلات الأربع، ونظام منع انغلاق المكابح (ABS) يشمل مساعد الكبح ونظام التوزيع الإلكتروني لقوة المكابح (EBD).

الجيل الرابع من هونداي سانتافي 2018 إلى الآن

قدمت هيونداي في 2018 الجيل الرابع من سانتافي معتمدة على رصيد نجاحاتها السابقة الذي لاقته أجيال سنتافي الثلاثة. ظهرت السيارة بمظهر عصري، ومجهزة في الوقت نفسه بتقنيات حديثة بالإضافة إلى تعزيز وترقية ميزات السلامة المُسماه SmartSense للسلامة النشطة وبرامج المساعدة في القيادة فضلاً على رحابة المقصورة.

حصل هذا الجيل على تصنيف الخمس نجوم للسلامة من البرنامج الأوروبي لتقييم السيارات الجديدة Euro NCAP، وجزء من ذلك يرجع لتطوير أنظمة تنبيه مزودة بمستشعر الموجات فوق صوتية للكشف عن حركة الأطفال أو الحيوانات الأليفة على المقعد الخلفي وتنبيه السائق عند مغادرة السيارة.

فضلا على ذلك تتضمن تحديثات الجيل الرابع نظاما لتفادي الحوادث والتنبيه بما في ذلك نظام التحذير من الاصطدام الخلفي ورصد حركة المرور مع الكبح الآلي إن لزم الأمر لتفادي الاصطدام.

تشمل هيونداي سانتافي الجديدة على نظام HTRAC، وهو نظام دفع رباعي متطور من هيونداي يتحكم في توزيع عزم الدوران وقوة الكبح بين العجلات ليحقق ثباتاً محسناً للسيارة على جميع الأسطح.

تطوّر طيّب هيونداي، وننتظر المزيد

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
error: