أخبار عامةخبر اليومفيديومواضيع رئيسية

غوردن موراي يعرض تفاصيل T.50، شاهد المروحة في الخلف!

تحدّثنا في يوليو الماضي عن سيارة غوردن موراي الجديدة T.50، والتي من المُنتظر أن تسترجع أمجاد الأسطورة ماكلارين F1، أشهر سيارات موراي على الإطلاق، ولدينا اليوم معلومات وصول جديدة مرتبطة بالجزء الخلفي تحديدًا للسيارة الخارقة والذي يحتوي مروحة في الوسط.. ما الغاية منها؟

صمَّم موراي العديد من المركبات المُتخلفة، منها سيارة الفورمولا Brabham BT46B التي احتوت مروحة في الخلف، ليس للمُساعدة بالدفع للأمام، بل لتسريع خروج الهواء لخلق قوة ضغط للأسفل تثبت السيارة أكثر للطريق. ستجد هذه الفكرة طريقها للسيارة الجديدة T.50 ولكن كجزء من نظام مُتطور يعمل على زيادة الانسابية والكفاءة والتبريد وكذلك زيادة القوة الدافعة للأسفل.

ستُثبَّت مروحة بقطر 40 سنتمتر مرتبطه لمداخل ذات لسحب الهواء من أسفل السيارة تعمل ترافقًا مع جناح خلفي ومداخل تهوية من أعلى السيارة. يُمكن اختيار عدّة أنماط للنظام، تزيد القوة الدافعة للأسفل في نمط High-Downforce بمقدار 30%، فيما تُقلل مُقاومة الهواء بـ 10% في نمط Streamline.

ستُقدم T.50 في مايو من العام 2022، مع نيّة لصنع 100 وحدة فقط، يبلغ ثمن كل واحدة منها 2 مليون جنيه استرليني (حوالي 2,635,700 دولار أمريكي).

غوردن مواري T.50 الجديدة

تأتي T.50 الجديدة -مثل ماكلارين F1- بثلاثة مقاعد يتوسطها مقعد السائق، وعلبة تروس يدوية من ست نسب من تطوير Xtrac، وحِيَل انسيابية متقدمة، بل أن المحرك سيأتي أيضًا بـ 12 اسطوانة مرتبة بشكل V.

المختلف هنا هو القدرة التي تبلغ 650 حصانًا والعزم الذي يصل إلى 450 نيوتن متر. سعة المحرك 3.9 لتر، وقد استفاد من الخبرة الطويلة لشركة كوزوورث البريطانية لتصل سرعة دوارنه إلى 12,100 دورة في الدقيقة! كما أن هُناك نظام هجين خفيف مع شاحن-وبادئ حركة يُتيح زيادة القدرة لفترة صغيرة إلى 700 حصان.

الوزن هو الأهم على الإطلاق في سيارة تي 50 الجديدة، حيث سيبلغ 980 كيلوغرام فقط، في زمن مملوء بسيارات بدينة تُثقلها العديد من المواصفات والإضافات غير الضرورية ويتأرجح متوسط وزن الخارقة منها عند 1400 كلغ. ويوضح غوردن موراي أن قلة الوزن جاءت باستخدام قفص من ألياف الكربون كأساس للمركبة، يُثبت إليها ألواح خارجية مصنوعة أيضًا من ألياف الكربون. ملاقط كبح منحوته من سبيكة واحدة من الألمنيوم لتقليل الوزن، فيما تأتي أقراص الكبح خزفية فحمية لذات الغاية.

لا توجد أنباء حول إمكانية وصول المروحة الجديدة إلى سيارة غوردن موراي الرياضية الصغيرة T.43، ولكن سنعلمكم حتمًا بالمُستجدات عن كلا السيارتين.

عن ماكلارين اف 1 الأصلية

كان أن تم تقديم ماكلارين اف 1 لأول مرة في 28 مايو 1992، حيث تميّزت آنذاك بأبواب تفتح للأعلى، ومقعد وسطي للسائق يحده مقعد على كل جهة. والأهم من ذلك سرعتها الهائلة، حيث وصلت إلى 240.1 ميل/ساعة، أي حوالي 387.4 كلم/ساعة! وهي سرعة لم تستطع أي علامة سيارات التفوق عليها لما يزيد عن 10 سنوات.. إلى أن ظهرت بيوغاتي فيرون.

وجاء المُحرك من صنع بي ام دبليو من 12 اسطوانة مرتبة بشكل V مع قدرة بلغت 627 حصانًا وعزم وصل إلى 651 نيوتن متر، حيث اقترن بعلبة التروس يدوية من ست نسب، ولمزيد من البهجة، غلّف الذهب حجرة المحرك باعتباره من أفضل المعادن عزلًا للحرارة. أما الوزن فبلغ 1,138 كيلوغرام فقط.

غوردن موراي يتحدث عن ماكلارين اف 1

صور ماكلارين اف 1

غوردن موراي مع الأسطورة الخارقة ماكلارين اف 1

ماكلارين إف 1 ماكلارين إف 1 ماكلارين إف 1 ماكلارين إف 1 ماكلارين إف 1

اقرأ أيضًا:

13 حقيقة مُثيرة عن ماكلارين سبيدتيل

سيارة رياضية صغيرة من غوردون مواري بتقنية تختصر وزن الهيكل للنصف!

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق