أحدث المواضيعخبر اليومفيراريفيراري رياضة السيارات

ثلاث نُسخ مُتفرِّدة من فيراري لمهرجان السُرعة في جودوود

ستُقدم شركة فيراري ثلاث نُسخ مُتفرِّدة في مهرجان السُرعة في جودوود في بريطانيا، إلى جانب استعراض مجموعة من سياراتها الرياضية.

مُقدمةٌ لا بُدَّ منها

لا تحتاج فيراري لتعريف، فهي علامة رياضية نخبوية للغاية، وأي سيارة من سياراتها فريدةٌ من نوعها بحدّ ذاتها، لقد أنشأ إنزو فيراري Enzo Ferrari شركة إنتاج السيارات هذه لتمويل مُشاركة فريقه “سكيوديريا فيراري Suderia Ferrari” في بُطولة العالم للفورمولا واحد، فقد كان يرى نفسه مُديرًا لفريقٍ رياضي وليس لشركةٍ لإنتاج السيارات، لكن هذا لم يمنعه من نقل الخبرات والابتكارات التي حصل عليها من المُشاركة في سباقات السيارات إلى السيارات التي يصنعها.

تصنع فيراري سيارات رياضية هي حُلم كل صبي ورجل، لكن هذا لم يمنعها من تلبية طلبات عُملائها التوّاقين لامتلاك سيارة فيراري أكثر تفرُّدًا، ولديهم مايكفي من المال، في حقيبة كبيرة في المنزل أو حساب مصرفي من سبع أرقام وأكثر، لذلك قررت الاستفادة من مهرجان السُرعة في جودوود Goodwood Festival of Speed، في بريطانيا لتقديم ثلاث نُسخ “فردية”، من إنتاح “مشروع فيراري الخاص Ferrari Special Project” للسيارات.

والسيارات الثلاث هُنَّ:
– فيراري “بي 80/ سي P80/C”، مُخصصة للحلبات.
– فيراري “أس بي 3 جاي سي SP3JC”،
– فيراري “مونزا أس بي 2 Monza SP”، مُشتقة من طراز “أف 12 تي دي أف F12tdf”

تستند “بي 80/ سي” على هيكل “488 جي تي 3 GT”، وهي أطول بخمس سنتيمترات من طراز “488 جي تي بي GTB”، والسبب وراء استخدام “488 جي تي 3” يعود لكونها ذات قاعدة عجلات طويلة ولأدائها المُرتفع، مما أتاح هامشًا من الحُرية لتطويرها، لكن لا يُمكن قيادتها على الطرق العامة، بل هي مُخصصة للقيادة على الحلبات والمسارات المُغلقة وحسب، كما استغرقت وقتًا أطول لإنجازها، خمس سنوات.

التصميم العام لها حادٌّ للغاية، إسفينية الشكل، ولا تُشبه أي سيارةٍ أخرى ضمن تشكيلة فيراري الحالية، مع خواص انسيابية فائقة تُبقيها ثابتةً على المسار بفضل أجنحة أمامية وخلفية ومنافذ هواء مُصممة لتعزيز الانسيابية والضغط من أعلى وأسفل.

أما “أس بي 3 جاي سي”، فهي سيارة مكشوفة، مُشتقة من طراز “أف 12 تي دي أف”، استغرق تطويرها عامَيْن، مع إعادة تصميم المُقدمة وجوانب السيارة، وطلاء القسم الأمامي – حتى مُنتصف الغطاء الأمامي – بلون أزرق فاتح، بينما طُلي باقي جسم السيارة بلون أبيض، تندفع السيارة بقوة مُحركها من 12 أسطوانة على شكل V في الأمام، بقوة 769 حصان. ومن أسباب تميُّزها الأخرى كونها تُحيي ذكرى سيارات فيراري المكشوفة بمُحركات V12، من سنوات خمسينيات وستينيات القرن الماضي، يا له من زمنٍ بعيد وجميل!

وسيكون بمقدور جماهير مهرجان السُرعة سماع صوت مُحركات هاتَيْن السيارَتَيْن ،والاستمتاع برُؤية أدائهما الحقيقي في جولة السيارات الخارقة Supercar Runs لتسلُّق الهضبة في جودوود.

أما طراز “مونزا أس بي 2″، فإنه يستند على طراز “812 سوبرفاست Superfast”، لكن الهوية الرياضية له بارزة، مع تصميم “سبيدستِر Speedster” ذات مقعَدَين، إذ إنها جُزء من مجموعة “آيكونا Icona”، فائقة النخبوية، التي يُصنع منها أعداد قليلة للغاية احتفاءً بتُراث فيراري الرياضي، كما إنها تُحيي ذكرى سيارات الباركيتّا Barchetta، التي اشتُهرت في خمسينيات القرن الماضي، التي شاركت في بُطوات السيارات العالمية، ضمن فريق فيراري Scuderia Ferrari، ومع العديد من السائقين الهواة المُحترمين، الذين نافسوا جنبًا إلى جنبًا مع سائقي سيارات السباق المُحترفين.

وتخلت “مونزا” عن السقف والزُجاج الأمامي أيضاً، ومُقارنةً مع السيارَتَين أعلاه، سيُصنع من “مونزا أس بي 12” عددٌ محدودٌ للغاية من الوحدات، لم تكشف فيراري عن عددها أو سعرها، لكنها محجوزة لمجموعة “من العُملاء وجامعي السيارات المُحدَّدين”.

بخلاف هذه السيارات، ستعرض فيراري سيارة “أف أكس أكس – كاي إيفو FXX-K Evo“، وتشكيلة عُروضها الحالية من السيارات، منها “بورتوفينو Portofino” و “488 بيستا Pista” و “812 سوبرفاست Superfast” و “جي تي سي 4 لوسُّو GTC4 Lusso“، وسيارة سباق “488 تشالِّنج Challenge” شبيهة بتلك المُستخدمة في سلسلة “فيراري تشالِّنج المملكة المُتحدة” لسباقات “جي تي”.

كما ستعرض مجموعة من سياراتها القديمة، من عدة فئات، وسنوات صُنع مُختلفة، أقدمها سيكون طراز “166 أم أم باركيتّا MM Barchetta”، من العام 1950.

عودةٌ على ذي بدء

تحدثنا عن تاريخ فيراري كشركة سيارات رياضية لتمويل فريق رياضي، على عكس باقي شركات السيارات. ولإضافة الفاكهة إلى قالب الحلوى، ستُمتِّع فيراري الحاضرين في المهرجان باستعراض التاريخ المجيد الرائع للسائق الألماني مايكل شوماخر، البارون الأحمر، بطل العالم للفئة الأولى سبع مرات، بعرض سيارات فورمولا واحد شارك بها مع “سكيوديريا فيراري” في بُطولة العالم. وهي:

سيارة “412 T2″ شارك بها في موسم 1995
سيارة”F310B” شارك بها في موسم 1997
سيارة “F300” شارك بها في موسم 1998
سيارة “F12000” شارك بها في موسم 2000
سيارة “F2002” شارك بها في موسم 2002
سيارة “F2004” شارك بها في موسم 2004
سيارة “F1 248” شارك بها في موسم 2006

إضافة إلى عدة سيارات سباق أخرى شاركت فيها في بُطولة العالم في الفورمولا واحد، هي:
سيارة “312 B3” من موسم 1974
سيارة “312T” فازت بجائزة موناكو الكُبرى عام 1975 مع السائق النمساوي الراحل نيكي لاودا.
سيارة “126 C2B” من موسم 1983
سيارة “640” من موسم 1989
سيارة “F60” من موسم 2010

أخيرًا، ستُعرض هذه التُحف الفنية والتقنية والرياضية من فيراري ضمن فعاليات مهرجان السُرعة في جودوود، الذي سيُقام في الفترة ما بين الرابع والسابع من تموز (يوليو) المُقبل.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق