أحدث المواضيعبيجو رياضة السياراتتويوتا رياضة السياراتخبر اليومرياضة السياراتميني رياضة السياراتنيسان رياضة السياراتهوندا رياضية السيارات

اليوم الثالث من رالي داكار السعودية، العودة للواقع

فاجأنا الترتيب العام لرالي داكار خلال اليومين الماضيين، ونعود مع انتهاء المرحلة الثالثة للواقع المُعتاد والمُنتظر، مع تحقيق كارلوس ساينز لأفضل زمن يليه ناصر العطية، ويتصدران بذلك الترتيب العام. 

حقق السائق الإسباني كارلوس ساينز (ميني) فوزه الأول بإحدى مراحل رالي داكار 2020، والـ 33 في إحدى مراحل الرالي طيلة مُشاركاته، كما تقدَّم للمركز الأول في صدارة الترتيب العام المُؤقت للرالي لفئة السيارات، وأمام مُنافسه العنيد السائق القطري ناصر بن صالح العطيَّة (تويوتا). أما في فئة المركبات الصحراوية الخفيفة، فقد فاز السائق الإسباني جيرارد فارِّس (كان أم) بفضل أداءه الحسن خلال الكيلومترات الأخيرة من المرحلة الخاص.

في فئة الشاحنات، سجَّل السائق الروسِّي أندري كارجينوف (كاماز) أسرع توقيت، حيث لم يترك مجالًا للروسِّي الأبيض سيارهي فيازوفيتش، الذي حافظ على صدارته للترتيب العام المُؤقت لفئة الشاحنات، ولكنه أصبح تحت التهديد الروسِي.

أراد الدرّاج الأمريكي ريكِّي برابِك (هوندا) تأكيد وجوده خلال هذه المرحلة، وارتقى لمُستوى ذلك التحدي، رغم التضاريس الصعبة والملاحة المُتطلِّبة، وبالتدريج، ترك الأمريكي مُنافسيه خلفه وسار لوحده نحو تسجيل أسرع الأزمان في هذه المرحلة، وخطف صدارة الترتيب العام المُؤقت لفئته.

وفي فئة الدرّاجات النارية رُباعية العجلات، تمكَّن الدرّاج التشيلي إنريكو جيوفانِّي (ياماها) من إنهاء سيطرة مُواطنه إغناسيو كاسالي (ياماها) على مُقدِّرات هذه الفئة، وانتزع أيضاً فوزه الأول بإحدى مراحل رالي داكار.

أداء اليوم

خطف السائق السعودي ياسر بن سعيدان (ميني) الأضواء اليوم من مُواطنه يزيد بن مُحمَّد الراجحي (تويوتا). صحيح أن رصيد ابن سعيدان في داكار ليس كبيرًا، إذ لم يُشارك به سوى مرَّتين وغاب عنه لأربع سنوات، إلا أن إقامة الرالي في بلده مَنَحَهُ دفعةً قويةً لتقديم أفضل ما لديه أمام جماهيره وعلى أرضه. كما سمحت معرفة ابن سعيدان العميقة بطبيعة بلاده في تقديم أداءٍ رفيع خلال المرحلة الخاصة الثالثة، وأنهاها في المركز الرابع، بفارق خمس دقائق عن ساينز، بل وتمكَّن من الدخول ضمن المراكز العشرة الأولى ضمن الترتيب العام المُؤقت لفئة السيارات، ما يعِدنا بإمكانية تحقيقه المزيد في المراحل التالية للرالي… بالتوفيق

خيبة أمل

لم يكن رالي داكار لطيفًا مع الدرّاج الفرنسي أدريان دي بِفِرِن (ياماها)، إذ كان انسحب من آخر نُسختَيْن منه، وها هو ينسحب مرةً أخرى مع انتهاء المرحلة الخاصة الثالثة بعد أربعة كيلومترات فقط، نهاية مأساوية لهذا لدرّاج الذي فاز عدة مرّات بسباق “إنديوروبال دو توكيه” الفرنسي، حيث لم ترحمه السُرعة. ضربة قاصمة للدرّاج الذي ركزَّ جُهوده على رالي داكار في السنوات الأخيرة، والذي كان يُمثِّل آمال الصانع الياباني “ياماها” في الرالي.

احصائية اليوم: 2

اثنان: أنهى سائقان سعوديان المرحلة ضمن المراكز الستة الأولى، إنجازٌ غير مسبوق في تاريخ الرالي، الأداء الرفيع للسائقَيْن ياسر بن سعيدان (ميني) ويزيد بن مُحمَّد الراجحي (تويوتا) يعد بمُستقبلٍ زاهٍ للراليات الصحراوية في المنطقة العربية. ومع المناظر الطبيعة الرائعة في المملكة العربية السعودية وأداء السائقين المحليين، حيث حُضورهم واضحٌ هذا العام، يبدو بأننا سنُشاهد حُضورًا مُستمرًا للمُشاركين السعوديين ضمن المراكز الأولى في الترتيب العام.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق