بيجو رياضة السياراتتويوتا رياضة السياراتخبر اليومرياضة السياراتفيديوميني رياضة السيارات

مفاجآت رالي داكار، زالا في المُقدمة

اقرأ في هذا المقال
  • رالي داكار 2020 السعودية، ملخص اليوم الأول

انطلقت بمحاذار البحر الأحمر أولى المراحل الخاصة في رالي داكار 2020، وتحوّل المسار الشاطئي في آخره لمقاطع صخرية كلّفت المُرشّحين للقب العام الحالي؛ القطري ناصر بن صالح العطيَّة (تويوتا) والإسباني كارلوس ساينز (ميني) دقائق ثمينة استنفذوها باستبدال إطارات سياراتهم المُنثقبة، فيما سجّل الليتواني زالا (ميني) أسرع زمن مُبهرًا الجميع. 

أبهر الليتواني فايدوتاس زالا (ميني) الجميع ومنهم مُرشَّحين للفوز بلقب الرالي، عندما سجل أسرع زمن في هذه المرحلة في فئته. ولا يزال الفرنسي ستيفان بيتِرهانسِل (ميني) والإسباني كارلوس ساينز (ميني) والقطري ناصر بن صالح العطية (تويوتا) ضمن نطاق المُنافسات، في حين اضطر السائق البولندي ياكوب “كوبا” برزيغونسكي (ميني) لإعلان انسحابه من المُنافسات في المقاطع الأولى من المرحلة. وفي فئة المركبات الصحراوية الخفيفة، سيطر البولندي ارون دومزالا، مُحرزًا أول فوزٍ له بإحدى مراحل رالي داكار، حيث وصل إلى نُقطة النهاية في الوَجْه مُتصدرًا لهذه الفئة الشعبية.

بدأ الدرّاح الأُسترالي توبي برايس (كاي تي أم) رالي العام الحالي من حيث أنهى نُسخة 2019، مع تسجيله لأسرع زمن خلال المرحلة الخاصة الأولى. ولا يبدو الدرّاج الذي يحمّل الرقم “1” مُستعدًا للتنازل عن لقبه لأيٍّ كان في المملكة العربية السعودية. مع ذلك، يبدو الأمريكي ريكِّي برابِك (هوندا)، والذي أنهى المرحلة ثانيًا، مُؤهَّلًا لمُنافسة “كاي تي أم”، ما لم يستعِد النمساوي ماتياس والكنِر (“كاي تي أم”)، والذي مرحلة اليوم ثالثًا، زمام المُبادرة. كما يبدو هذا العام عام السَّعد للدرّاج التشيلي إغناسيو كاسالي في فئة الدرّاجات النارية رُباعية العجَلات، مُظهرًا للجميع بأنه لم يفقد حماسته بعد عودته إلى هذه الفئة.

وأخيرًا، في فئة الشاحنات، فرضت كاماز سيطرتها عليها مع إحراز سائقها الروسِّي أنطون شيبالوف أسرع توقيت، ليُصبح أول مُتصدِّر للترتيب العام في هذه الفئة.

خيبة أمل

كان السائق الفرنسي رومان دوما يتوَّقع الكثير من مُشاركته الثالثة في رالي داكار، وذلك بعد مُشاركته في نُسخة 2017 التي كانت مليئةً بالوعود بالنسبة لبطل سباق التحمُّل الأشهر عالميًا “24 ساعة في لومان” ثلاثة مرّات، إذ أنهى مُشاركته الأولى في رالي داكار ثامنًا. وعمل السائق الفرنسي بجدٍّ كبير ليجعل من سيارته النموذجية “آر دي ليميتِد” أكثر تنافسية وسعى لتحقيق أهدافٍ عريضة في المملكة العربية السعودية، مع ذلك من الواضح بأن سيارته قد خانته، فقد اشتعلت النيران في طراز “دي أكس أكس” المُستندة تقنيًا على طراز “008 دي كاي آر” من بيجو، بعد 65 كيلومتر من انطلاقته.

رقم اليوم: 20

سجَّل الدرّاج إغناسيو كاسالي فوزه الـ 20 بإحدى مراحل رالي داكار، وهو أول درّاج في فئة الدرّاجات النارية يُحقق هذا الإنجاز. لقد سجَّل الدرّاج التشيلي عودة حميدة إلى مُنافسات هذه الفئة التي غادرها في 2018… ومع فوز! والآن يُمكننا القول بأنه “استأنف مسيرته  من حيث توقّف”.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: