أحدث المواضيعبايتونخبر اليومفيديومواضيع رئيسية

بايتون تُأكد إنتاج سيارتها بأكبر شاشة في العالم!

كان أن قدّمت شركة بايتون Byton الصينية في يناير العام الماضي سيارة اختبارية كهربائية زوّدتها بأكبر شاشة داخلية في تاريخ صناعة السيارات، وذلك مع وعود بتقديم نسخة الإنتاج التجاري العام الحالي. ووفاء بالوعد، عرضت بايتون بعض تفاصيل طراز M-Byte على هامش فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2019.

تُشير المعلومات الجديدة إلى أن طراز M-Byte سيُبقي على الشاشة العملاقة المُمتدة بعرض لوحة القيادة، ولكن بقياس 48 بوصة بدلًا من 50. وستُظهر هذه الشاشة بيانات نظام الملاحة والنظام المعلوماتي الترفيهي والسرعة والمدى التشغيلي وحالة البطاريات وغيرها.

تبدو الشاشة الضخمة هذه مُبهجة للوهلة الأولى، ولكن نعتقد أنها ليست ضرورية ولا مُستساغة للاستخدام، ويرافق ذلك تكلفة كبيرة واحتمالية عالية لتشتيت انتباه السائق.

تؤكد بايتون أن ارتفاع شاشتها دُرِس بدقة كي لا تُعيق الرؤية للأمام، وأنها لن تُشتت انتباه السائق. وقد يكون ذلك صحيحًا بعد مرور بعض الوقت، حيث ستَسهُل قراءة الرسومات والأرقام كبيرة الحجم على الشاشة. ولكن في ذات الوقت، “سيلتهي” السائق بهذه الشاشة والركاب معه خلال الأشهر الأولى من الاستخدام، حيث ستحتوي المعلومات المعروضة على كثير من البيانات -لملئها- يُمكن الجزم بعدم أهمية الكثير منها فعليًا.

تضم التقنيات المُتوفرة أيضًا، خاصيّة التفعيل بالأوامر الصوتية وأمازون إليكسا وإمكانية التعرف على السائق من الوجه، وقياس نبض قلوب الجالسين في السيارة وضغط الدم.. تحسبًا لأي طارئ!

شاشات أخرى لعُشاق التقنية

تُضيف بايتون شاشة أخرى عاملة باللمس في منتصف عجلة القيادة -تبقى ثابتة عند التوجيه- بقياس 7 بوصات تعمل ككمبيوتر لوحي للتحكم بالشاشة الرئيسية، لا يجب أن تتساءل عن وجودها في طريق الوسادة الهوائية، وهي برأينا -مرة أخرى- ستقلل تركيز السائق اثناء بحثه عن الأيقونة المُناسبة لتشغيل النظام المطلوب، حيث أن فكرة تقليل الأزرار والاستعاضة عنها بشاشات تُدخلك في دهاليز القوائم الإلكترونية، ولكن هذا ما يطلبه الجمهور، وكما تعوّدنا، فالغالبية هي التي تصنع القرار.

إن لم يكن هذا كافيًا، هُناك شاشة ثالثة بقياس 8 بوصات متمركزة بين المقعدين الأماميين مُخصصة أساسًا لاستخدام الراكب في الأمام، وشاشتين إضافيتين لركاب المقاعد الخلفية.

سيبدأ الإنتاج مع نهاية العام الجاري لتتوفّر السيارة في السوق العام 2020

وضّحت شركة بايتون الصينية أنها ستكشف بالكامل عن النُسخة المُعدّة للإنتاج التجاري في منتصف العام الحالي 2019. وسيبلغ سعر النسخة الأساسية حوالي 45 ألف دولار، وستستطيع بطاريتها التجوال بك لمسافة 400 كلم تقريبًا قبل الحاجة لإعادة الشحن. وتبلغ القدرة هنا 272 حصان تدفع العجلتين الخلفيتين. أما إذا كنت من المتطلبين، فهناك نسخة أقوى بقدرة 476 حصان ومدى قيادة يقارب 520 كلم، وسعر أعلى بالتأكيد لم يتم البوح به.

تحتوي بايتون حاليًا المستوى الثالث من تقنيات القيادة الذاتية، ولكن تم تصميمها بطريقة يُتيح تزويدها بتقنيات المستوى الرابع عند توفرها مستقبلًا.

سيارة بايتون M-Byte

من الخارج، تمت الاستعاضة عن المرايا الجانبية بكاميرات صغيرة، على طريقة أودي اي ترون ولكزس ES، وأُخفِيت مقابض الأبواب بأعمدة السقف، ولا يوجد هناك فتحات للتهوية. ولكننا لا ننظر هُنا لنُسخة الإنتاج التجاري، وإنما النُسخة الاختباري، ولا نتوقع أن تختلف السيارة في حلّتها النهائية عما نراه الآن.

يُغرينا اسم بايتون Byton بتلاعبه اللفظي، فهو من جهة يعني المقام الرفيع والنهوض باللغة الصينية، ومن جهة أخرى، فهو مستمد من Byte On، أو bytes on wheels. والبايت هو وحدة المعلومات الرقمية، وفي هذا مُحاولة من الشركة الجديدة لإعتبار سياراتها مخزن معلومات على عجلات!

وفي حين أن المواصفات التقنية للسيارة الجديدة التي تقترب حجمًا من المركبات الخدماتية الرياضية تبدو مقنعة إلى حد ما، يُمكننا التأكيد بأن الشاشة الداخلية المنحنية ستكون بلا شك الميزة الأهم. خاصة أنها تعمل بالإيماء وتُغني بذلك عن وجود أية أزرار أو مفاتيح أخرى تقليدية على لوحة القيادة.

  • التسارع من الثبات إلى 100 كلم/ساعة خلال 5 إلى 6 ثوان
  • محرك كهربائي على المحور الأمامي بقدرة 150 كيلوواط
  • محرك كاربائي على المحور الخلفي بقدرة 200 كليوواط
  • البطارية الأساسية 71 كيلوواط ساعي كافية لقطع مسافة 400 كلم قبل الحاجة لاعادة الشحن
  • البطارية الأكبر 95 كيلوواط ساعي تكفي لقطع مسافة 520 كلم
  • السعر الأساسي 45,300 دولار أمريكي

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق