أحدث المواضيعأخبار عامةبيوغاتيخبر اليومريماكشركات السياراتمواضيع رئيسية

مركبة بيوغاتي رُباعية الدفع قد تكون كهربائية

تُحقق بيوغاتّي انقلابًا في تقاليدها، حيث خرقت ثلاثة مُسلَّمات لديها: إمكانية إضافة طراز ثاني لعُروضها، وأن يكون رُباعي الدفع، وكهربائيًا.

تروج الإشاعات والتسريبات مُنذ فترة حول نية شركة بيوغاتي Bugatti، المُتخصصة في إنتاج السيارات الرياضية الخارقة، إمكانية إضافة طرازٍ آخر إلى عروضها، حيث تُعرف الشركة بتقديمها طرازٍ واحد فقط في كل دورة إنتاج، ومن المُمكن أن يكون سيارة صالون أو سيارة خدماتية رياضية على الأرجح، وفي هذا خرق لتُراث الشركة، والآن، قد تكون سيارة بيوغاتي المُرتقبة كهربائية بالكامل.

كان أن زار هيربرت ديس Herbert Diess، المُدير التنفيذي لمجموعة فولكس واجن مصنع مولشايم Molsheim، شمال شرقي فرنسا ومعقل بيوغاتي، في شهر تموز (يوليو) الماضي، وذلك للاطلاع على وضع العلامة النَخبَوية. ولغاية الآن، تسير الأمور على ما يُرام بالنسبة للشركة الفرنسية، إذ يُحقق طراز “شيرون Chiron” الخارق مبيعاتٍ جيدة، بينما يُريد السِّيد ستيفان وينكِلمان Stephan Winkelmann إنتاج طرازٍ ثانٍ، مركبة رُباعية الدفع على الأرجح، من أجل تعزيز قوة العلامة، والذي ما يزال أحد المشاريع الأثيرة لدى فيرديناند بيش Ferdinand Pieche، ولكنه مشروعٌ ينطوي على تحديّات، لكونها المرة الأولى التي تدخل فيها هذه الشركة قطاع المركبات الرياضية العملانية SUV الخارقة والمُترفة.

ولزيادة الإثارة حول التوقعات، قد تكون المركبة المُنتظرة كهربائية بالكامل، حيث من المُمكن تطويرها بالتعاون مع “إيداغ الهندسية EDAG Engineering”، وهي شركةٌ ألمانية معروفةٌ في مجال الأبحاث والتطوير R&D وتطوير المُنتجات، على أن تُنتج في مصانع “ماجنا Magna”، مع الأخذ بالاعتبار إمكانية قيام بيوغاتّي بإحياء مصنعها القديم في كامبوجاليانو Campogalliano الإيطالية، قُرب مودينا Modena، إحدى قواعد صناعة السيارات العتيدة في إيطاليا.

وبخلاف “إيداغ”، هنالك احتماليةٌ لتطويرها بالتعاون مع الشركة الكرواتية “ريماك Rimac”، وذلك عن طريق صلاتها ببورشه، صانِعة السيارات الرياضية، والمُنضوية تجت لواء فولكس واجن أيضاً، وتشتهر “ريماك” بتطويرها سيارة رياضية خارقة، تستفيد من مُحرِّكٍ كهربائي قُوته 1850 حصان وهيكل رياضي قوي ومُدّخرات طاقة عالية السعة ونظام إلكتروني مُتطوِّر للتحكم بها.

ومن المُمكن أن تتشارك بيوغاتّي ولامبورغيني وبورشه قاعدة العجلات الجديدة الخاصة بالسيارات الرياضية الخارقة، التي تعمل المجموعة الألمانية على تطويرها لخليفة بورشه 918 و “شيرون” الكهربائية وأحد طرازات لامبورغيني، لكن يبقى هذا الاحتمال مُستبعدًا نظرًا للحصرية الفائقة والنخبوية الشديدة لعلامة بيوغاتي.

وفي وقتٍ سابق من الشهر الماضي، تموز (يوليو)، نشَر ساجدين عثمانفيتش Sajdin Osmancevic، وهو مُصمِّمٌ يعمل لدى شكودا، رُؤيته لمركبة دفع رياعي من بيوغاتي باسم سبارتاكوس Spartacus -صور الخبر- مما أعطى أثار خيال المُتابعين، وإمكانية أن يكون ما فعله عُثمانفيتش مُحاولةً من بيوغاتّي للفت الأنظار.

من المُتوقع أن تُنتج بيوغاتّي حوالي 600 وحدة سنويًا من مركبة الدفع الرُباعي الكهربائية هذه، بسعرٍ يتراوح بين 850 ألف دولار أمريكي وأزيَد من مليون دولار، وذلك حسب المُواصفات. وأن تُنافس سياراتٍ فائقة الفخامة، مثل رولز رويس “كولينان Cullinan” وبنتلي “بنتايجا Bentayga”، على سبيل المثال لا الحصر.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق