أحدث المواضيعبيوغاتيخبر اليوممواضيع رئيسية

بيوغاتي “لا فواتور نوار” لمحظوظٍ واحد فقط

كشفت شركة بيوغاتي الفرنسية المُتخصصة بإنتاج السيارات الرياضية المُترفة عن نُسخة يتيمة حملت اسم “لا فواتور نوار”، وذلك في معرض جنيف للسيارات، بعدها ستذهب هذه السيارة لمالكها المحظوظ.

قدمت شركة بيوغاتي Bugatti الفرنسية المُتخصصة بإنتاج السيارات الرياضية المُترفة في معرض جنيف الدولي للسيارات سيارة “لا فواتور نوار La Voiture Noire”، وتعني حرفيًا “السيارة السوداء” باللغة الفرنسية، وهذه السيارة تبدو من الآن من روائع السيارات، فهي فريدةٌ من نوعها، حيث لم يُنتج سوى نُسخة واحدة منها، بيعت سلفًا لأحد عُشّاق بيوغاتي، كما قال السد ستيفان وينكلمان الرئيس التنفيذي لبيوغاتي، وتُعتبر أغلى سيارة في العالم، مع سعر 16.5 مليون يورو (18.68 مليون دولار أمريكي تقريبًا)، وذلك بعد احتساب الضرائب والرسوم.

تُصنف “لا فواتور نوار” في فئة “غران تورير Grand Tourer” أي كسيارة تجوال، للاستمتاع بقيادتها في الاجواء اللطيفة، لذا من غير المُتوقع أن نراها مثلًا في شوارع إحدى المُدن المُزدحمة.

وينكلمان، الفخور بهذه السيارة، قال: “التفرُّد هو أنقى أشكال الفخامة، وتُعتبر هذه السيارة أرقى ما توصلت له صناعة السيارات، بجمالها المنحوت وتقنيتها المُتميزة، إنها سيارة تجوال مثالية”.

تُعتبر “لا فواتور نوار” النُسخة الحديثة من “تايب 57 سي أس أتلانتيك Type 57 CS Atlantic”، تلك السيارة الشخصية لجان بيوغاتي، ابن إيتيان مُؤسس الشركة، والتي فُقدت خلال الحرب العالمية الثانية، كما تُعتبر استمرارًا لتُراث الشركة، الذي يعود لـ 110 سنوات، في إنتاج السيارات فائقة الفخامة، وفي إنتاج وتجهيز السيارات يدويًا حسب الطلب Coachbuilding، ورديفة لمجموعة من السيارات المُتفرِّدة التي أنتجتها بيوغاتي مُؤخرًا، منها طراز “ديفو Divo”. وتجمع “لا فوتوار نوار” ما بين تصميم الكوبيه ذات البابَيْن وراحة سيارات الليموزين الفخمة وقوة السيارات الرياضية الفائقة. وبقدر التركيز على الإرث، تعكس السيارة أيضاً القوة التقنية التي وصلت لها الشركة، والأناقة الفرنسية في التصميم.

ولكي تكون “لا فواتور نوار” على قدر السعر الباهظ الذي بيعت به، فقد “نُحتت” يدويًا – إن جاز التعبير، وصُنع الجسم من الألياف الفحمية Carbon Fibre، وتستعمل نفس المُحرك الأسطوري لدى الشركة المُؤلف من 16 أسطوانة مُرتبة على شكل حرف “W” بالإنجليزية، سعته 8 ليترات، يدعمه أربع ضواغط توربينية Quad Turbo، يُوِّلد هذا المُحرك قوة 1500 حصان، وعزم دوران 1600 نيوتن متر.

في القسم الأمامي، مُقدمة السيارة طويلة، ونرى شبكة التهوأة التقليدية لبيوغاتي، على شكل حدوة الفرس، ولكنها بلون أسود لامع، المُميز هو المصابيح العصرية، تعمل بتقنية “ليد”، تصميم المُقدمة يبدو رياضيًا أكثر منه لسيارة مُترفة، ويُذكر بعض الشيء بتصاميم فيراري. التصميم الجانبي أنيق وغير مُتكلِّف، بخطوط واضحة، ويتكامل الزجاج الأمامي مع النوافذ لتبدو كخوذة سباق. كما تتضمن بعض اللمسات من السيارة القديمة “تايب 57 سي أس أتلانتيك”، مثل الخط الكرومي الذي يُنصِّف السيارة من الأمام حتى الخلف، وتصميم أكتاف أقواس العجلات.

القسم الخلفي يتضمَّن ست أنابيب للعادم، تتوسط ناشر الهواء السفلي، ومصابيح خلفية مُموجة تمتد على كامل عرض السيارة، وتعمل بتقنية “ليد”، كما إن اسم “بيوغاتي” يُضيء هو الآخر، ربما لزيادة التعريف بالسيارة!

للأسف، لم تُقدِّم بيوغاتي أية صُور للمقصورة، لكن من المُتوقع أن تكون مُشتقة من مقصورة الطراز الحالي للشركة “شيرون Chiron”، مع تعديلات أكثر رُقيًا وترفًا بما يتلاءم مع المبلغ المدفوع لقاءها.

أخيرًا، إن سنحت الفُرصة لأحدكم برُؤيتها تتجول على أحد الطرقات الريفية الهادئة حول العالم، فلا يخشى شيئًا وليرفع هاتفه الذكي فورًا ويلتقط صورة لها.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق