أحدث المواضيعأوديخبر اليوم

تقنية تستبدل الشاشات مُستقبلًا؟

لم يمضِ وقتٌ طويل مُنذ أن أصبحت الشاشات اللمسية جُزءًا أساسيًا ضمن السيارة، حيث تُؤدي أدوارًا مُتعددة، مثل تشغيل أنظمة الملاحة والترفيه الصوتي وحتى التحكم بمُكيِّف الهواء والأنظمة الإلكترونية المُساعدة في السيارة. وعلى الرغم من إننا ما نزال عمليًا في “عصر الذَّرَةِ والإلكترون”، إلا أن التقنيات تتطوَّر بمُتتالية هندسية، حيث أصبح عُمر بعض التقنيات لا يتجاوز بضع سنوات، والجميع يشعر بذلك، إذ لم يكد يشيع استخدام هذه الشاشات في صناعة السيارات حتى بدأ الحديث عن انتهاء عصرها.

تتوقع شركة أودي الألمانية، لإنتاج السيارات الفخمة، وُصول تقنية جديدة ستقضي على الشاشات اللمسية، حيث أشار مارك ليخته Marc Lichte، كبير المُصممين لدى الشركة، بأن مُستقبل الشاشات في السيارات غامض، إذ قد تُصبح أقل شيوعًا في أقل من عشر سنوات، بدلًا عنها ستُصبح الأفضلية للشاشات الافتراضية أمام السائق HUD، المُعززةً بتقنيات أفضل، مُضيفًا إلى أن مفتاح ذلك هو التحكم بأنظمة قُمرة القيادة الافتراضية Virtual Cockpit بواسطة الأوامر الصوتية.

Audi SQ8

وقال ليخته: “سيُصبح نظام قُمرة القيادة الافتراضية أصغر بكثير، وسيكون لدينا شاشة افتراضية أمام السائق مُعزَّزة، ورُبما سنرى خلال السنوات العشر المُقبلة شاشات أقل لأن شاشات العرض الافتراضية أمام السائق ستتحكم بكل شيء وبواسطة الأوامر الصوتية”.

ومن المُتوقَّع أن تفتح سيارة “كيو 4 إي – ترون Q4 E-Tron” الكهربائية المُدمجة، الباب لمثل هذا التطوُّر، إذ كشفت أودي عنها في معرض جنيف الدولي للسيارات، ومن المُقرر أن تدخل حيِّز الإنتاج بحُلول العام 2021، مع مُحرِّكَيْن كهربائِيَيْن بقوة 301 حصان، ومُدخرة طاقة بقُدرة 82 كيلووات ساعي، كافية لاجتياز 450 كيلومتر في دورة الشحن الواحدة.

اقرأ أيضًا:

بورشه وهيونداي تستثمران 80 مليون دولار في تقنية الواقع المُعزَّز

 

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق