أحدث المواضيعتسلاخبر اليوممواضيع رئيسية

إيلون ماسك يؤكد: السعودية ستُصبح جزءًا من مستقبل تسلا كشركة خاصة

تحدثنا قبل يومين عن شراء صندوق الثروة السيادي السعودي لحصة 5% من أسهم تسلا، وفي ذات السياق ذكرنا نوايا ماسك في تخصيص الشركة، حسب ما جاءت تغريدته على تويتر وبيانه المُرسل لموظفي الصانعة الأمريكية.

أما الأمس، فقد نشر إيلون ماسك، المدير التنفيذي لتسلا، بيانًا مفاده أنه كان يتباحث في فترة السنتين الماضيتين مع صندوق الثروة السيادي السعودي، المعروف أيضًا بصندوق الاستثمار العام، لتحويل تسلا لشركة خاصة.  حيث قال أن السعودية اجتمعت معه عدة مرات لتُبدي اهتمامها بأن تُصبح مُساهمًا رئيسيًا في مُستقبل تسلا كشركة خاصة، مؤكدة على ضرورة الاستثمار في بدائل النفط. وقد ذكر ماسك أن صندوق الثروة لديه من رأس المال ما يكفي لإتمام الصفقة، وهو مبلغ سيصل 1.5 تريليون ريال سعودي بحلول 2020.

بدأ الأمر منذ أن اشترت السعودية 5% من أسهم تسلا في سوق البورصة أثناء زيارة ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان للولايات المتحدة، وبعدها طلبت السعودية أن تجتمع بماسك في الواحد والثلاثين من يوليو، لتعرض عليه دعمها التام وقدرتها على تمويل انتقال تسلا من شركة عامة لخاصة. وواصل ماسك بيانه مؤكدًا بأن الصفقة مع السعودية لا ينقصها سوى إنهاء المعاملات الورقية لتُصبح رسمية بشكل تام.

ولكن على الجانب الآخر من الأمور، فبعد تغريدة ماسك التي أشار فيها لرغبته بتخصيص الشركة وبيع السهم بها بـ 420 دولار رغم سعره آذاك عند 350 دولار، فقد تعرض للتحقيق من قِبل لجنة الأوراق المالية والبورصة؛ لاحتمالية تلاعبة بقيمة الأسهم من خلال تغريدته، وفي حال ثبوت الأمر، كان سيتعرّض لمُساءلة قانونية تكلفه تعويضًا يصل لملايين الدولارات.

وفي كل الأحوال، يبدو أن السعودية لا توفر جهدًا في أن تكون جزءًا لا يتجزأ من مُستقبل السيارات، حتى مع انخفاض قيمة النفط التدريجية واستبداله بمصادر أخرى للطاقة أكثر صداقة للبيئة. تابعونا في الأيام القليلة القادمة لنوافيكم بكل ما يجد بهذا الصدد.

Tesla Model X
Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق