أحدث المواضيعخبر اليوملكزسمواضيع رئيسية

لكزس إي اس تسبق أودي إي ترون بكاميرات جانبية بدلًا من المرايا

تُغرينا منذ أعوام فكرة تطوير أنظمة للرؤية الجانبية والخلفية للطريق يتم الاستغناء فيها عن المرايا التقليدية واستبدالها بكاميرات، تسمح بمجال رؤية أشمل دون التأثير على انسيابية السيارة أو التأثر بتقلبات الجو وأشعة الشمس التي قد تنعكس عليها. وأتت بعض السيارات بالفعل مُجهزة بتقنية فيديو إلى جانب المرايا مثل هوندا أكورد واستعملت العديد من الشركات الأخرى كاميرات الرؤية المحيطية مثل كاديلاك CT6.

ومع تقديم العديد من الاختباريات اللاتي أتين بشاشات تستبدل المرايا الجانبية كليًا، واقتراب إنتاج أودي إي ترون، والتي ظننا أنها ستحصل على لقب أول سيارة مُعدة للانتاج التجاري بكاميرات تستبدل المرايا، تُسارع علامة لكزس الفاخرة بانتزاع اللقب من أودي بعرضها للسيدان إي اس ES للعام 2019 بذات التقنية.

إن كنت من سعداء الحظ اللذين سيمتلكون السيارة الفاخرة الجديدة، فستأتي لكزس إي اس خاصتك بنظام مُكّون من كاميرات مُثبتة بدلًا من المرايا الجانبية التقليدية، تقوم بنقل فيديو لما حول سيارتك على شاشة قياس 5 إنشات مُثبتة داخل المقصورة، كما توضّح صور الخبر. وبرأينا، فإن التطبيق النهائي في لكزس اي اس لا يبدو ناضجًا تمامًا، فالشاشتين المثبتتين على جانبي لوحة القيادة لا تتوافقا والتصميم العام، كما أن قاعدة الذراع المُعدة لحمل الكاميرا مُستمدة من القاعدة المُستخدمة للمرآة التقليدية، وحجمها كبير جدًا بالنسبة لوظيفتها. 

ولكن، بما أن اليابان كانت هي أول دولة تسمح باستبدال المرايا الجانبية بالكاميرات بداية من العام 2016، فإن لكزس ستقدم تلك التقنية في الجيل السابع من إي اس بدءًا من الشهر القادم محليًا في السوق اليابانية، على أن يتم تجهيز طرازات العلامة اليابانية القادمة بها لاحقًا .. لذلك، إن لم تكن صبورًا كفاية لانتظارها بدولتك، فاليابان ليست مكانًا سيئًا للإقامة.

إقرأ أيضًا: لكزس ES تصل إلى الإمارات, إليك الأسعار والمواصفات

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق