أحدث المواضيعخبر اليومهوندا

هوندا انسايت تتجهّز للظهور في معرض ديترويت

بعد استقلالها في شخصية خاصة خلال الجيلين الأول والثاني، قررت هوندا تقديم الجيل الثالث من سيارتها الهجينة الكهربائية انسايت Insight بشخصية مقاربة لطرازي سيفيك وأكورد الجديدين، وهي في ذلك تغير الحال القائم منذ تقديم انسايت لأول مرة في العام 1999، فلا بُد من وجود سبب وجيه.

كان في نهاية الألفية الماضية أن وصلت انسايت الهجينة إلى الأسواق، فكانت الهجينة الأولى التي تصل مثلًا إلى الأسواق الأمريكية، حتى قبل تويوتا بريوس، فتدافع إليها الجمهور، وهلَّلت لها صحافة السيارات، واقتناها بعض الممثلين والمغنين المعروفين. وبالرغم من مستوى الجيل الثاني الممتاز من انسايت، إلا أنه لم يحظ بالابتهاج المُتأمّل، فتوقف بيعه في بعض الأسواق في العام 2014.

تُحضّر هوندا الآن الجيل الثالث من سيارتها الهجينة، حيث من المُفترض أن تعرض النموذج الاختباري على الملأ خلال فعاليات معرض أمريكا الشمالية – ديترويت للسيارات 2018 الشهر القادم. ويبدو أن هوندا قررت هذه المرة تقديم السيارة بشخصية مقاربة لسيفيك وأكورد، لعل ذلك يُرغّب العامة باقتنائها، باعتبارها هوندا موثوقة، ويقلل خوف المتخوفين من ركوب سيارة مختلفة عن تِلك الدارِجة.

تقول الشركة اليابانية أن انسايت الجديدة، والتي ستُباع كطراز للعام 2019، ستتميّز بأفضل أداء في فئتها best-in-class performance، ولا يُمكن أخذ هذه العبارة على محمل الخِفّة، خاصة عندما نستذكر تخصص هوندا الملايين لأبحاث تطوير السيارات الهجينة والكهربائية خلال السنوات الماضية.

تأتي انسايت الجديدة كجزء من مساعي هوندا لـ “كهربة” ثلثي طرازاتها المُسوّقة دوليًا بحلول العام 2030، ولكن حتى الآن، لم تُقدم الشركة تفاصيل عن النظام الهجين الذي سنراه في انسايت، بما في ذلك المدى التشغيلي والاستهلاك والقدرة. ونعدكم فور ظهور التفاصيل ستكونون أول من يعلم بها.

الجيل الأول من هوندا انسايت 1999

الجيل الثاني من هوندا انسايت 2010

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
error: