أحدث المواضيعسكودافيديو

شكودا أوكتافيا آر أس 245: عائلية وعملانية بنفس رياضي

تُعتبر شركة شكودا مثالاً نموذجياً حول قابلية الشركات الفرعية على الاستفادة من انضوائها تحت لواء شركةٍ كبيرة في تطوير طرازاتها وتقديم سيارات تليق بسُمعتها.

استغلت شكودا خبرتها التي اكتسبتها في المُنافسات الرياضية في تقديم فئات رياضية من بعض طرازاتها، إذ تستحوذ الفئات الرياضية على النسبة الأكبر من مبيعاتها. وفي هذا الصدد كشف شكودا فئة “آر أس 245” من طراز أوكتافيا بنُسختي هاتشباك وكومبي (إستيت) وذلك خليفةً لطراز “آر أس 230”. وكما يدل الاسم فقد جُهزت هذه الفئة بمُحركٍ بقوة 245  حصان. وبما أنه أقوى طراز في تاريخ الشركة فقد ضمنت فيه أيضاً أحدث ابتكاراتها التقنية.

تصميم مُعدل بنفس رياضي:

تُعتبر الفئات العادية من طراز أوكتافيا جميلةً بحد ذاتها، لذا لا يُمكن المُزاودة على هذه الصفة، لكن هذا الأمر لم يمنع الشركة من إضافة لمسات رياضية تُخرج الطراز من عباءة السيارات العائلية الجميلة لتُصبح سيارة عائلية رياضية بتصميم رجولي، وهنالك لمسات باللون الأسود اللمّاع على شبكة التهوأة الأمامية والمرايا جانبية والعجلات الرياضية بقياس 19  بوصة، و نظام إضاءة جديد يُؤمن مُستوى أعلى من السلامة مع مصابيح أمامية “LED” أُعيد تصميمها لتُصبح مقسومةً لجزئين وذات مظهر كريستالي وتُؤمن مدى إضاءة أبعد.

وبالمُقارنة مع الفئات العادية من هذا الطراز فقد تم تخفيض هامش خلوص السيارة بمقدار 15  ميلليمتراً، وزيادة عرض المحور بـ 38 ميلليمتراً، كما ينتهي خط السقف في الخلف بحافة صغيرة في فئة هاتشباك أو عاكس هواء في فئة كومبي.

على صعيد الانسيابية، فقد سجلت نُسخة هاتشباك 0.303 وكومبي 0.319 على مقياس الانسيابية dC. أما على صعيد الأبعاد فيبلغ الطول 4689 ميلليمتراً، والعرض 1814 ميلليمتراً والارتفاع 1448 ميلليمتراً، أما فئة كومبي فيبلغ ارتفاعها 1452 ميلليمتراً. وتستفيد كلا الفئتين من قاعدة عجلات طولها 2680 ميلليمتراً مكنت مُهندسي شكودا من تصميم مقصورة ركاب تُعتبر من بين الأكبر في فئتها.

كما أُضيفت شعارات “آر أس RS” على الشبكة الأمامية وباب الصندوق في الخلف مع حرف “في V” باللون الأسود اللماع يُشير إلى كلمة “Victory”، وتوفر شكودا هذه الفئة بأربعة ألوان هي: أحمر كوريدا، وأبيض قمري، وأسود ساحر، ورمادي فولاذي.

مقصورة رياضية لا تخلو من العملانية:

أما في مقصورة الركاب فيطغى اللون الأسود عليها، حيث جُهزت بمقاعد رياضية مكسوة بجلد ألكانترا بجوانب مُرتفعة ومساند رأس مُدمجة مُطرزة بشعار “آر أس RS”، إشارة إلى أن مقعد السائق قابل للضبط إلكترونياً مع ذاكرة لحفظ الوضعيات المُفضلة. مع مقود رياضي مُتعدد الوظائف مكسو بالجلد المُخرم وعتلات لتبديل السُرعة (لعُلبة التُروس بقابض فاصل مُزدوج DSG).

على صعيد المساحة فيُمكنكم أن تتوقعوا مساحات واسعة داخل الفئة “كومبي” مع حيز للرُكاب الجلوس بأريحية، فيما تبلغ مساحة قسم التحميل في فئة هاتشباك 590  ليترًا ترتفع إلى 1580  ليترًا عند طي المقاعد الخلفية، أما في فئة كومبي فتبلغ 610 ليترات ترتفع إلى 1740 ليتراً عند طي المقاعد الخفية.

على صعيد التجهيزات، يُمكن للسائق الاختيار من بين أربع أنظمة للترفيه أو “الترفيه المعلومات Infotainment”، تتوافر خيارات نظام صوتي من سوينج Swing أو بوليرو Bolero، أو نظام ترفيهي معلوماتي من أميوندسن Amundsen، أو كولومبوس Columbus. يُعتبر نظام كولومبوس الأعلى من ناحية المُواصفات حيث يتضمن مع شاشة لمسية بقاس 9.2  بوصات عالية الدقة مع ذاكرة بسعة 64  جيجابايت، ومشغل أقراص DVD ووحدة إنترنت لاسلكي LTE، ونظام صوتي بقوة 570  وات مع 10 مُكبرات صوت.

وطبقت الشركة شعارها وفلسفتها “ذكية ببساطة Simply Clever” حيث تتضمن هذه الفئة الكثير من الخيارات العملانية على غرار حاملات لقوارير المياه وعجلة قيادة مُدفأة، ومنافذ “يو أس بي USB” في الخلف لشحن الأجهزة الذكية، ومنصة لشحن الهواتف لاسلكيًا في الأمام، ومصابيح “ليد” للقراء داخل المقصورة مُتعددة الألوان.

وهنالك بعض الخصائص الحصرية في فئة كومبي تتضمن كشاف LED في الصندوق يُمكن فصله واستخدامه خارج السيارة، وأرضية للصندوق قابلة للتعديل، ورف مُتعدد الاستخدامات، وشبكة فاصلة بين حيِّز الأمتعة ومقصورة الركاب، وعلاقات للحقائب، ومنفذ كهرباء بقوة 12  فولت، ومظلة توجد تحت مقعد الراكب، وستُرة أمان عاكسة تحت مقعد السائق.

ومُواكبةً للتطور التقني الكبير الذي ساهم وثورة الأجهزة الذكية وفرت الشركة نظام “شكودا كونيكت” الذي يتكامل مع نظام الترفيهي المعلوماتي، حيث يُحسن من وظائف الملاحة والترفيه إلى جانب أنه يُوفر للركاب اتصالاً بالإنترنت اللاسلكي. ويتصل بخدمة الصيانة في حال تعطل السيارة أو لحجز موعد صيانة دوري، إضافة إلى توفير الخدمات الضرورية الأخرى على غرار تحديد مواقع محطات الوقود مع الأسعار والمواقف وحالة الجو وما إلى ذلك حسب الحاجة. إضافةً إلى فائدته في حال الحوادث حيث يقوم بالاتصال بخدمات الطوارئ تلقائيًا.

كما يوجد تطبيق للهواتف الذكية يُتيح للسائق التحقق من إقفال أبواب ونوافذ السيارة وإيقاف تشغيل المصابيح عن بُعد. إضافة إلى إيجاد مكان ركن السيارة ويُمكن تشغيل مصابيح السيارة وبوق التنبيه لكي يتمكن من إيجادها في المواقف الكبيرة.

شكودا أوكتافيا آر أس 245 : مُحرك قوي وعُلبة تُروس رياضية:

على صعيد المُحرك، تحتوي السيارة على مُحرك من أربع أسطوانات مُتتالية سعة ليترين بنظام بخ مُباشر للوقود TSI مع شاحن هواء “توربو” بقوة 245  حصان، وهو أقوى مُحرك بتاريخ هذا الطراز، وهو نفس المُعتمد لدى ابن عمه فولكس فاجن جولف GTI بيرفورمانس. ويبلغ الحد الأقصى لعزم الدوران 369  نيوتن متر. ويُمكن للسائق الاختيار من بين عُلبتي تُروس الأولى يدوية من ست نسب والأخرى ذات قابض فاصل مُزدوج DSG من سبع نسب مع عتلات لتبديل النسب خلف المقود، وثلاث وضعيات “عادي واقتصادي ورياضي”. وتُرس تفاضلي محدود الانزلاق VAQ بتحكم إلكتروني يُؤمن ثباتًا للسيارة خُصوصًا أثناء اجتياز المُنعطفات.

على صعيد الأداء يُمكن للسائق الانطلاق من حالة التوقف إلى سُرعة 100  كيلومتر في الساعة خلال 6.6  ثواني في فئة هاتشباك، و6.7  ثواني في فئة كومبي. علمًا بأن السُرعة مُحددة إلكترونيًا عند 250  كيلومتر في الساعة.

كما تمت إضافة نظام مُعدل للعادم لكي يُصدر صوتُا عاليًا يليق بسيارة رياضية مع مخرج رُباعي الأضلاع بلون أسود لمّاع.

ومع التطور التقني الكبير الحاصل في المُحركات، فلم تعد مُشكلة استهلاك الوقود تُؤرق مالكي السيارات القوية، حيث يبلغ المُعدل الوسطي لاستهلاك الوقود في فئة “كومبي” 6.4  ليترات فقط مع عُلبة التُروس من سبع نسب، وانبعاثات غاز ثاني أوكسيد الكربون 146  جرام لكل كيلومتر فقط.

سلامة مُؤمنة وأنظمة إلكترونية على جميع الجبهات

لم تبخل شكودا في حشر كل ما لديها من أنظمة إلكترونية في أوكتافيا “آر أس 245” بل إن بعض هذه الأنظمة لا يتوافر إلا في السيارات الكبيرة والفخمة. فعلى سبيل المثال يوجد نظام للتحكم باستقرار الهيكل إلكترونيًا “إي أس سي ESC” مُتعدد الوضعيات “كومفورت للقيادة الهادئة وقياسي ورياضي” يُتيح تعديل استجابة السيارة حسب الوضعية.

ويتوافر اختيارًا نظام “التحكم الديناميكي بالهيكل Dynamic Chassis Control DCC” يُساهم في زيادة فعالية أنظمة السلامة النشطة حيث يُوفر استقرارًا أكبر وتماسك أفضل ومسافة كبح أقصر.

كما تتوافر مجموعة من الأنظمة المُساعدة للسائق تتضمن “نظام الحماية الاستباقي للمشاة Predictive Pedestrian Protection” لحماية المُشاة خلال القيادة في المدن ويستفيد من مُستشعرات رادار يتعرف على المخاطر المُحتملة. ونظام لاكتشاف النُقطة العمياء، ونظام تحذير للعوائق في الجهة الخلفية عبر مُستشعرات في الخلف، ونظام تحكم مُتأقلم بالسُرعة يُحافظ على مسافة آمنة مع السيارة في الأمام ويقوم بإيقاف السيارة تلقائيًا عند الضرورة، ونظام للحفاظ على السيارة ضمن المسار، ونظام تنبيه للسائق في حال تشتت انتباهه، ونظام مُساعد لحماية الركاب يقوم بإقفال النوافذ وفُتحة السقف فيحال الحوادث، ونظام مُساعد للسفر مع تعرف على اللوحات المُرورية عبر عدسة تصوير خاصة، ومُساعد لركن السيارة، ومُساعد في حال جر مقطورة، وآخر للتحكم بإيقاف وسير السيارة على المُنحدرات .

شكودا اوكتافيا ار اس 2017

على صعيد السلامة تتضمن المقصورة أحزمة أمان ثُلاثية النقاط مع تسع وسائد هواء ومشابك خاصة لتثبيت مقاعد الأطفال “آيزوفيكس ISOFIX” ونظام لمُراقبة ضغط الإطارات. هذا وحقق طراز أوكتافيا خمس نُجوم في اختبار السلامة الأوروبي Euro NCAP عام 2013، حيث أمن حماية للركاب البالغين تصل إلى 93  بالمئة، و86  في المئة للأطفال.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق