أحدث المواضيعخبر اليومفوردفيديومواضيع رئيسية

فورد “أف فيجِن”: مركبة فضاء مُتنكرة على شكل شاحنة

كشفت شركة فورد الأمريكية لصناعة السيارات عن شاحنة جر كهربائية في جناح المركبات التجارية لمعرض ألمانيا الدولي للسيارات، وفي حال إنتاجها، ستكون مُنافسةً لمركبة تسلا سيمي.

قدمت شركة فورد في معرض ألمانيا الدولي للسيارات – قسم المركبات التجارية “IAA Commercial Vehicle Show” شاحنتها نصف المقطورة “أف فيجِن المُستقبلية الاختبارية F Vision Future Truck Concept”، ويبدو أن الشباب الذين صمموا هذه الشاحنة، من مُحترف فورد للتصميم في تُركيا، قد شاهدو أفلام فضاء كثيرة، إذ جاءت المركبة أقرب للمركبات الفضائية منها للشاحنات التي نراها كل يومٍ في شوارعنا.

تمتعت “أف فيجِن” بتصميمٍ انسيابي يمتد حتى مقطورة الشحن، وإلى جانب ذلك تعمل بالطاقة الكهربائية وذاتية القيادة، حيث ستكون مثالًا على رُؤية شركة فورد لمُستقبل النقل التجاري المدعومة بأنظمة القيادة الذاتية من المُستوى الرابع، حيث ستسير المركبة ذاتيًا مُعظم الوقت، مع إمكانية قيادتها من طرف السائق.

وفيما تلعب المرايا الجانبية كبيرة الحجم والبارزة دورًا رئيسيًا في المركبات التجارية التقليدية الحالية، جاءت مركبة فورد المُستقبلية بلا مرايا، ومُتماشيةً مع التصاميم المُستقبلية للطرازات الاختبارية التي نراها بين فترةٍ وأخرى، حيث استخدمت عدسات تصوير إلكترونية مُثبتة على طرف ذراعٍ جانبي أمامي، وبذلك اكتسبت الشاحنة مظهرًا نظيفًا وفائق الانسيابية.

تم دمج الزجاج الأمامي بجسم السيارة والجوانب، بحيث تبدو كخوذة رأس كبيرة. كما يُمكن تعتيم النوافذ، لتصبح بلون الهيكل، بغرض التخفيف من وهج الأشعة الشمسية على الركاب. كما بالإمكان رفع وخفض ارتفاع السيارة من أجل تسهيل الرُؤية للسائق.

وبالتأكيد، تستمر تقنيات أنظمة الدفع الجديدة في تمكين المُصممين من تصميم مركبات تخضع أكثر وأكثر لخيالاتهم، فالمُقدمة نظيفة، خالية من شبكة التهوية، بسيطة للغاية، ولا تحتوي سوى كلمة فورد بأحرف كبيرة FORD مُضيئة، ومصابيح “ليد” رفيعة تُزنِّر حواف المصد الأمامي، كما يتضمن المصد الأمامي مصابيح متكيفة؛ تُضيء بألوان ورموز مُختلفة بحسب الظروف والحاجة.

وبهدف تعزيز انسيابية الشاحنة، بقصد توفير استهلاك الطاقة، يوجد عاكس هواء أمامي أسفل المصد الأمامي، كما نُحتت خُطوط الجوانب لتوفير انسيابية أفضل للهواء حول المركبة ومقطورة الشحن.

لم تُوفر فورد أية تفاصيل عن الأنظمة الدافعة أو أية أنظمة أخرى، ولكن يُمكن القول نظريًا بأنها ستكون مُنافسة لشاحنات كهربائية وهيدروجينية مُرتقبة من تسلا وفولفو وإنرايد ونيكولا وهيونداي ومرسيدس واف بي تي وتويوتا وغيرها.

ويُمكن لهذه المركبة التواصل مع المركبات الأخرى، سواء في وضعية القايدة الذاتية او اليدوية، بقصد تعزيز الامامن والسلامة، والحفاظ على انسيابية حركة المُرور.

الصورة من جهة اليسار أثارت تساؤلاتنا عن كيف أخفى المُصممون باب السائق، ولكن الجواب جاء من الجهة اليُمنى، حيث يوجد باب في أسفل القسم الخلفي الجانبي لصعود السائق ومُعاونيه، ألم نقُل لكم أن المُصممين كانوا يُشاهدون أفلام فضاء.

ويتوافر مع الشاحنة مقصورة مُصممة خصيصًا لتتكامل بالشكل مع الشاحنة، حيث قُلصت الفجوات بين الشاحنة والمقطورة لأدنى درجة، بما يسمح للمركبة ككل بالحفاظ على انسيابية مُتقدمة، كما يوجد نظام اتصال وشبك آلي للقسمين.

على كلٍّ، نعتقد بأن على فورد العمل سريعًا لنقل هذه المركبة لأرض الواقع، فتِسلا تُخطط لإنتاج شاحنتها في حُدود العام 2020 تقريبًا، وهي مُتقدمة بخطوات كبيرة في هذا الصدد، إذ أنها في طور التجريب الواقعي على طرقات الولايات المتحدة الأمريكية، وأصبح لديها قائمة انتظار.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق