أحدث المواضيعبي ام دبليوخبر اليوممواضيع رئيسية

25 طرازًا مُكهربًا جديدًا من بي ام دبليو حتى العام 2025

استعرضنا قبل أشهر سيارات بي إم دبليو المُنتظرة للأعوام القادمة، وكان الحديث شمل المركبات العاملة بمحركات الاحتراق الداخلي والكهربائية أيضًا. إلا أن عضور مجلس إدارة الشؤون المالية في BMW الدكتور نيكولاس بيتر قدّم مؤخرًا شرحًا مفصلًا عن خارطة الطريق للمركبات الهجينة والكهربائية المُستقبلية من الصانع الألماني.

وفيما يعتبره الجميع حقيقة قائمة، تؤكد بي ام دبليو أن التنقل الكهربائي هو الخطوة الكبيرة المقبلة في صناعة السيارات. لذا فقد كشفت خططها بهذا الشأن حتى العام 2025. وفي الحقيقة، فإن الصور المُرفقة توضح الأمر إلى حد بعيد، فاول المُكهربات القادمة ستكون i8 رودستر وهي سيارة هجينة كما هو حال شقيقتها i8 كوبيه. ولاحقًا لذلك ستنضم إليها نسخة هجينة قابلة للشحن مباشرة بالكهرباء plug-in hybrid يبدو من الصور أنها مدمجة.

أما ميني -المنتمية إلى مجموعة بي ام دبليو- فستطلق سيارة كهربائية في عام 2019 هي MINI BEV، وسيتبعها ثلاثة سيارات هجينة في ذات العام. أما في العام 2020 فسوف نرى إطلاق المُدمجة الأنيقة X3 EV وربما يكون هناك طراز هجين قابل للشحن في عام 2021.

وفي العام 2021 ستتسارع الخُطى باتجاه الكهربة، ليتم إطلاق طراز iNext المُنتظر وتسعة طرازات أخرى كهربائية بالكامل وثمانية طرازات هجينة حتى العام 2025.

ويُشار إلى أن السيارات التي سنراها في العام 2021 ستظهر بهندسة تُمكّن بي ام دبليو من تزويدها بمحركات الاحتراق الداخلي التقليدية، أو أنظمة الدفع الهجينة، أو المحركات الكهربائية مع بطارياتها.

وبالحديث عن البطاريات فيبدو أن خطط الشركة البافارية متجهة إلى تطوير ثلاثة أحجام مختلفة. وبحيث تستخدم السيارات الصغيرة خيار 30e، وبحيث يكون لديهما بطارية بقدرة 60 كيلوواط ساعي kWh يُمكنها قطع ما يقارب 450 كلم  قبل الحاجة لأعادة الشحن، أما السيارات المتوسطة فلها 40e وستُزوَّد ببطارقة بقدرة 90 كيلوواط ساعي تزيد النطاق إلى حوالي 550 كلم. وستستخدم المركبات الفاخرة بطارية 50e بقدرة تبلغ 120 كيلوواط ساعي، ومدى قيادة يقارب حوالي 700 كلم.

ماذا عن أرقام القدرة والتسارع؟ 

ستتضمن السيارات الكهربائية ذات الدفع الأمامي محركًا كهربائيًا بقدرة تزيد عن 100 كليوواط -134 حصان، أما الطرازات المُندفعة بالعجلات الخلفية فستزيد قدرتها عن 200 كيلوواط- 268 حصان وسيكون الدفع الرباعي اختياريا، وبهذا فستتسارع السيارات من الثبات إلى 100 كلم/ساعة في زمن يتراوح بين 6 و9 ثواني.

هل تعتقد أن هذه الأرقام متواضعة؟ هناك خطط لطرز بقدرة أعلى بمحرك كهربائي أمامي بقدرة 268 حصان ومحركان كهربائيان بقدرة 268 حصان لكل منهما، وطبعًا سيمكن لهذه المحركات التفاهم فيما بينها لتوزيع عزم الدوران، وسيمكنها التسارع من الثبات إلى 100 كلم/ساعة في أقل من ثلاث ثوان.

هل تود التعرف على مزيد من السيارات المستقبلية؟ إضغط على الروابط التالية لاستعراض مركبات لاند روفر، وستروين وجاكوار وأودي و ميني.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق