أخبار عامةبورشهجينيسيسخبر اليوم

جينيسيس تسرق الأضواء من بورشه وتتفوق عليها .. وفقًا لدراسة جديدة!

وفقًا للبحث السنوي الذي تجريه شركة الأبحاث الدولية J.D Power، احتلت المركز الأول علامة جينيسيس الكورية الجنوبية وذلك للمرة الأولى في تاريخها.

لاحقًا للنتائج الأولية لدراسة الجودة لسيارات العام 2018 والتي نشرناها في يونيو الماضي، أصدرت J.D.Power نتائج دراسة APEAL، المختصة بتقييم مدى رضى الزبائن تجاه سياراتهم الجديدة بعد 90 يوم من شرائهم واستخدامهم لها، وذلك من خلال 77 عامل مختلف، يتنوع بين الرضى عن الأداء والقيادة، ومدى الرؤية والأمان، والمحرك وعلبة التروس، واستهلاك الوقود، والنظام المعلوماتي الترفيهي والمقصورة وحيز الأمتعة وغيرها.

وتأتي نتيجة التقييمات في النهاية ليحصل الطراز على علامة من 1000 نقطة. ولهذا العام وبناءًا على أكثر من 68 ألف مشاركة بالدراسة، أتت المُفاجأة، مع وصول سيارات علامة جينيسيس، قليلة الأعطال، إلى رأس القائمة التي انتهت إليها الدراسة، متفوقة بذلك على بورشه التي احتكرت المنصب على مر الـ 13 عامًا السابقة. ولتلحقهم بعد ذلك علامات بي إم دبليو، ولينكون، ومرسيدس-بنز ضمن الفئات الفاخرة.

وإذا أخذنا بالاعتبار أن جينيسيس تبلغ من العمر عامين كعلامة مستقلة، فإن نتائج تلك الدراسة تُمثل خطوة إيجابية في طريقها نحو التمييز. ذلك بالطبع، بالإضافة لحصولها على المركز الأول أيضًا في دراسة نُشرت نتائجها الشهر الماضي قيّمت مدى قدرة عملاء العلامة على الإعتماد على سياراتهم المُنتمية لها.

وفي سياق مُتصل، فقد كانت ميتسوبيشي الصانعة التي سجلت أفضل تحسّن لطرازاتها عن العام الماضي، بالرغم من بقائها في ذيل القائمة. وكان هناك أيضًا تحسن ملحوظ في في الأداء الذي قدمته علامات دودج، وجيب، وتويوتا. وفي الفئات الأقل فخامة، أحتلت شفروليه وجي إم سي المركز الأول.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق