أحدث المواضيعخبر اليوممرسيدس بنز

تنحي ديتر زيتشه من رئاسة مرسيدس-بنز وتعيين أول رئيس غير ألماني للشركة

بعد 12 سنة من مساهمته في نمو دايملر كرئيس تنفيذي، أعلنت ديملر عن موعد مبكر لتنحي ديتر زيتشه من منصبه ليصبح في مايو القادم بدلًا من نهاية العام 2019. 

كان من المفترض تنحى ديتر زيتشه Dieter Zetsche من منصبه نهاية العام 2019، ولكن تتوق دايملر لتسريع العمل بخطتها القاضية بفصل فرع سيارات مرسيدس-بنز عن فرع شاحنات دايملر والذراع المالي للشركة بداية العام 2020، ثم وضعها جميعًا تحت مظلمة دايملر ايه جي Daimler AG. وتُحتم الخطة اجراء عدد من التغييرات الإدارية سيكون من بينها انتقال ديتر زيتشه من موقعه الحالي ليصبح رئيس المجلس الإشرافي بحلول 2021.

تتنوع أسباب شروع دايملر في خطتها الجديدة بين التقلبات التي واجهت الصانعة الألمانية الفترة الأخيرة بعد التحقيق في محركات الديزل التابعة لمرسيدس-بنز واستدعاء الشركة الألمانية 774,000 سيارة، ثم تبنّيها لاختبارات انبعاثات جديدة، إضافة إلى العقبات التجارية المُتزايدة في وجهات البيع الرئيسية للشركة، وكذلك توجّه صناعة السيارات لأنظمة الدفع الكهربائية، ودخول منافسين أقوياء جُدد مثل تسلا بما أدى في يوليو الماضي إعلان مرسيدس-بنز تقليل أرقام مبيعاتها المُتوقعة للعام الحالي.

وحسب الهيكلة الإدارية الجديدة، سيتنحى زيتشه عن منصبه كرئيس تنفيذي -أو بالأحرى يحصل على قسط من الراحة- ليحل أولا كالينيوس Ola Kallenius مكانه، ثم يعود زيتشه بعد عامين لتتم ليستلم منصب رئيس المجلس الإشرافي مُستبدلًا بذلك مانفريد بيشوف Manfred Bischoff الرئيس الحالي.

لم يكن الخطة وليدة اللحظة، ففي بيان لها، قالت دايملر: “في ضوء التحديات التي يطرحها التطور سريع الخُطى في صناعة السيارات، عزم المجلس الإشرافي على إعداد خطة خِلافة مناسبة في مرحلة مبكرة.” ولم يكن استبدال زيتشه بكالينيوس لتعبئة فراغ فقط، فمنذ أن انضم كالينيوس لدايملر في العام 1993، بات يُثبت نجاحه في عدة مناصب إدارية ارتقى من خلالها حتى ترأس قسم مبيعات مرسيدس ومنه لرئاسة قسم الأبحاث والتطوير، حيث بدأت الأضواء تُسلط عليه ليصبح خليفة لزيتشه.

ديتر زيتشه: رئيس المجلس الإشرافي القادم لدايملر

وُلد زيتشه في الخامس من مايو للعام 1953 في مدينة اسطنبول بتركيا، ثم عاد مع عائلته لألمانيا في العام 1956. درس الهندسة الكهربائية في جامعة كارلسروه للتكنولوجيا ثم حصل على درجة الدكتوراه من جامعة بادربورن الألمانية في العام 1982.

يُعتبر زيتشه أحد أهم الشخصيات المؤثرة بالعلامة الألمانية، فبداية من عمله في قسم الأبحاث في العام 1976 وإلى أن وصل إلى رئاسة الشركة في العام 2006 ثم البقاء 12 عامًا في منصبه، كان له بالغ الأثر فيما وصلت إليه دايملر من مكانه رائدة في صناع السيارات.

كان لزيتشه مكانه بارزة في مشروع اتحاد دايملر وكرايسلر في العام 2007، والذي لأسباب عدة لم يُكتب له النجاح. إلا أن أفضل إنجازات زيتشه كانت بإعادة مرسيدس-بنز في العام 2015، لمكانتها كأكثر صانعة سيارات فاخرة مبيعًا بالعالم مُتفوقة بذلك على نظيرتها بي إم دبليو. وفي هذا قال كارلوس غصن، الرجل الذي جمع بين علامات رينو-نيسان-ميتسوبيشي: “لا شك في أن الفضل فيما وصلت إليه دايملر من مكانه في صناعة السيارات يعود لزيتشه.”

Dr. Dieter Zetsche, Chairman of the Board of Management of Daimler AG and Head of Mercedes-Benz Cars

أولا كالينيوس: الرئيس التنفيذي القادم لدايملر

وُلد في الحادي عشر من يونيو للعام 1969 بمدينة فاسترفيك بالسويد. التحق بالجامعة وحصل على درجة ماجستير في الإدارة الدولية والمحاسبة من كلية ستوكهولم للاقتصاد بالسويد وجامعة سانت غالن للدراسات العُليا في سويسرا.

بدأ مشواره العملي بانضمامه لمجموعة دايملر كمُتدرب ضمن برنامجها للإدارة الدولية في العام 1993، ليبدأ بذلك سطر مشواره الحافل بالشركة الألمانية، صانعًا خلاله سجلًا مميزًا، خاصة في قطاع السيارات عالية الأداء بعد رئاسته لقسم العمليات بمكلارين في العام 2003 ثم من بعدها قسم الأداء العالي لمرسيدس AMG منذ العام 2010 وحتى 2013.

وبتدرجه في المناصب وصل كالينيوس في النهاية لمنصبه الحالي كعضو لمجلس إدارة دايملر ورئيس لقسم الأبحاث والتطوير.

Ola Kaellenius
Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق