أحدث المواضيعبي ام دبليوخبر اليومفيديومواضيع رئيسية

الفئة السابعة بوجه جديد للعام 2020

تم تقديم الجيل الجيل السادس من بي ام دبليو الفئة السابعة في العام 2015، وقد عرضت الشركة البافارية يوم الأمس “تحسينات مُنتصف العمر” لسيارتها السيدان الفاخرة كطراز للعام 2020. 

بانتظار الجيل القادم من الفئة السابعة، قدمت بي ام دبليو تحسينات منتصف العمر على أكبر سياراتها السيدان مُضيفة تقنيات حديثة وتفاصيل تصميم جديدة كتلك المُستخدمة في باقي طرازات الشركة.

لا يُمكن التغافل عن فتحة التهوية الجديدة، فقد تكون العنصر الأكثر وضوحًا عند النظر للمرة الأولى للسيارة. وبالرغم من انتقادنا سابقًا لتوجه الشركة باستخدام فتحات ضخمة في الأمام على طرازاتها، جاء “وجه” الفئة السابعة الجديدة بشكل مُستساغ إلى حد ما. صحيح أن الفتحة أصبحت أكبر بحوالي 40% ولكن تصميم المصابيح الأمامية الرفيعة وخطوط المصد وغطاء المُحرك “لطّفا” منها وعملا على خلق تباينٍ مُختلف عن المعهود.

تستمر حيلة “التباين” هذه في الخلف أيضًا، حيث عملت بي ام دبليو على زيادة عرض الإطار الكرومي على المصابيح التي أصبحت أرفع مع أسطح سوداء وحمراء يُكمّلها الشريط الضوء المُمتد على عرض الواجهة الخلفية والعامل بتقنية LED.

بشكل عام، بقي عرض وارتفاع الفئة السابعة كما هو، فيما زاد طولها بمقدار 22 ملم ليصل الآن إلى 5,120 ملم (5,260 ملم لنُسخة قاعدة العجلات الطويلة LWB). أما المقصورة فقد أصبحت أكثر هدوءًا من السابق، حيث عملت الشركة على تحسين المنطقة المُحيطة بالعجلات الخلفية وعمود السقف الوسطي B-pillar ومخارج أحزمة الأمان الخلفية، كذلك فقد زيدت سماكة النوافذ الجانبية والخلفية.

إلى ذلك، حصلت المقصورة على مقود جديد والنُسخة السابعة من النظام المعلوماتي الترفيهي التي تعتمد شاشة تستبدل العدادات بقياس 12.3 إنش وشاشة وسطية بقياس 10.25 إنش عاملة باللمس. وعلى ظهر كل من المقعدين الأماميين ستجد شاشة عالية الوضوح بقياس 10 إنشات عاملة باللمس أيضًا.

التحسينات التقنية على الفئة السابعة G11

لا زالت الفئة السابعة تعتمد القاعدة التقنية OKL -حيث ترمز إلى كلمة Oberklasse أو الفئة العُليا- وهي تتوفر الآن بنظام دفع هجين مُحسّن قابل للشحن مُباشرة بالكهرباء PHEV، والذي بدوره يعتمد محرك الست أسطوانات المتتالية ومحركًا كهربائيًا لينتج قدرة 388 حصانًا وعزم 600 نيوتن متر، وتكفي سعة البطاريات في نُسخة 745e هذه لقطع مسافة تتراوح بين 54 و 58 كلم بدون تشغيل محرك الاحتراق الداخلي.

كما يتوفر محرك الثمان أسطوانات V8 سعة 4.4 لتر -المُطوّر حديثًا- والذي ظهر على الفئة الثامنة بقدرة 523 حصانًا وعزم 750 نيوتن متر، ويأتي هذا المحرك على نُسخة 750i xDrive وتلك ذات قاعدة العجلات الطويلة 750Li xDrive.

أما نُسخة M760Li xDrive الأقدر والأعلى تجهيزًا فتستخدم محركًا من 12 أسطوانة سعة 6.6 لتر بقدرة 577 حصانًا وعزم 850 نيوتن متر، يُمكّن السيارة الضخمة من التسارع إلى 100 كلم/ساعة خلال 3.8 ثانية وبعدها الوصول إلى سرعة قصوى تبلغ 305 كلم/ساعة.

ستُبقى بي ام دبليو على خيارات محركات الديزل في الأسواق الأوروبية، وتجدر الإشارة إلى أن جميع نُسخ الفئة السابعة تتمتع بنظام تعليق متكيف.

صور بي ام دبليو الفئة السابعة للعام 2020

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: