أحدث المواضيعبي ام دبليوخبر اليومفيديومواضيع رئيسية

بي ام دبليو الفئة الأولى، وداعًا للدفع الخلفي

اقرأ في هذا المقال

  • مواصفات بي ام دبليو الفئة الأولى 2020
  • موعد إطلاق الفئة الأولى الجديدة
  • الفئة الأولى تتحول لاستخدام الدفع الأمامي

ليست بدفع خلفي و”أنفها” أكبر من اللازم، ولكن بي ام دبليو الفئة الأولى تعِدُ بالكثير، وقد كُشِفَ عنها رسميًا اليوم، مع بيانات تقنية لخمس نُسخ للمحركات، أربعة منها تروق للباحثين عن سيارة صغيرة فخمة متكاملة التجهيز، والخامسة ستروق للشباب وذوي القلب الشاب مع دفع رباعي وأداء رياضي.

 

بي ام دبليو الفئة الأولى باختصار

  • هاتشباك بخمسة أبواب، ولا نيّة لطرح نُسخة بثلاثة أبواب
  • محرك أمامي مُثبّت عرضيًا ودفع بالعجلتين الأماميتين أو بالعجلات الأربعة
  • حيّز أكبر لركاب المقاعد الخلفية
  • تعتمد القاعدة التقنية UKL المُستخدمة في ميني الجديدة وبي ام دبليو X1 وشقيقتها X2 الكوبيه
  • السعر: من المُبكر الحديث عنه في دول المنطقة حاليًا، ولكن يبدأ من حوالي 31 ألف دولار أمريكي في بريطانيا لنسخة 118i و 46 ألف دولار لنُسخة M135i xDrive
  • المنافسات:  مرسيدس-بنز A-Class سيدان وأودي A3 وفولكس واجن جولف وغيرها

وعدتنا الشركة البافارية بالكشف عن الفئة الأولى في 27 مايو، وها هي تُطلُّ علينا بجيلها الثالث والجديد كُليًّا مُتخلّيةً عن واحدة من أهم مزاياها السابقة؛ الدفع الخلفي، فاختارت بي ام دبليو هذه المرّة اعتماد الدفع الأمامي بغية توفير تكاليف التصنيع وإتاحة المزيد من المساحة في الداخل وتقليل استهلاك الوقود.

قد يُشكل تحول نظام الدفع للعجلتين الأماميتين خيبة أمل لعشاق العلامة البافارية، فالجيل الثاني من الفئة الأولى 1 Series هو الوحيد الذي يُوفر شكل الهاتشباك مع دفع خلفي ومحرك بست أسطوانات، أما الجيل الجديد فسيُلغي هذه الميّزة التي طالما تغنّى بها محبو العلامة. ولكن هُناك بعض النقاط الإيجابية، فنُسخ الطراز تحتوي خيار الدفع الرباعي xDrive وهي ستوفر مساحة أكبر داخل المقصورة، خاصة مع تثبيت المحرك عرضيًا، وبما يعني إمكانية دفع الزجاج الأمامي ولوحة القيادة أكثر للأمام. صحيح أن نفق عمود الحركة لن يختفي مع وجود نُسخ مندفعة بالعجلات الأربع -بما فيها M Performance – ولكن ستكون مقصورة الفئة الأولى الجديدة مساوية في حيّزها للمُنافسات: مرسيدس-بنز A-Class سيدان وأودي A3، كما سيمكن تقليل استهلاك الوقود بالانتقال إلى نظام الدفع بالعجلتين الأماميتين.

التصميم

بالرغم من نشرنا للعديد من صور السيارة أثناء مراحل الاختبار، إلا أننا لم نتخيّل الفئة الأولى بالشكل الحالي، فهي أنقية كيفما نظرت لها، باستثناء فتحة التهوية الضخمة في الأمام، والتي لن توفر بضخامتها تبريدًا أفضل للمحرك، فالجُزء العلوي منها مصمت تمامًا، وهي -وفقًا لدراسات الشركة- ستروق بصريًا للعديدين، نحن لسنا منهم بالتأكيد، ولكن لن نحاول الانخراط في توضيح منظورنا للجمال، أو فهمنا لتناسق التصميم، وسنترك الأمر لكم للحكم.

يُشار إلى أن فتحة التهوية هذه تحتوي شفرات تُغلق فتحة التهوية حسب الحاجة لتُحسّن الانسيابية أو تفتحها لتبريد المُحرك.

محرك بي ام دبليو الفئة الأولى M135i xDrive

بحديثنا عن المحرك، فقد نتناول أولًا النُسخة الأعلى تجهيزًا وقدرة؛ M135i xDrive، (السيارة باللون الأزرق) والتي تتمتع بمحرك من أربع أسطوانات سعة لترين ومزويد بضاغط توربيني، يُقدم قدرة 302 حصانين (225 كيلووط) وعزم 450 نيوتن متر. وهي في ذلك تستطيع التسارع من الثبات إلى 100 كلم/ساعة خلال 4.8 ثانية، فيما حُدّدت السرعة القصوى بـ 250 كلم/ساعة. ويبلغ معدل استهلاك الوقود هُنا حوالي 7.1 – 6.8 لتر/100 كلم، أما علبة التروس فأوتوماتيكية من ثماني نسب تنقل العزم للعجلات الأربعة.

أما النُسخ الأخرى التي تم الإعلان عنها فهي كالتالي:

الفئة الأولى 118i بمحرك من ثلاث أسطوانات سعة 1.5 لتر مع ضاغط توربيني، يولد قدرة 138 حصانًا وعزم 220 نيوتن متر. ويبلغ الاستهلاك 5.7 – 5.0 لتر/100 كلم. علبة التروس يدوية من ست نسب يُمكن طلبها أوتوماتيكية بسبع نسب كإضافة.

الفئة الأولى 116d بمحرك يولد قدرة 114 حصانًا وعزم 270 نيوتن متر. ويبلغ الاستهلاك 4.2 – 3.8 لتر/100 كلم. علبة التروس يدوية من ست نسب يُمكن طلبها أوتوماتيكية بسبع نسب كإضافة.

الفئة الأولى 118d بمحرك يولد قدرة 147.5 حصانًا وعزم 350 نيوتن متر. ويبلغ الاستهلاك 4.4 – 4.1 لتر/100 كلم. علبة التروس يدوية من ست نسب أو أوتوماتيكية من ثماني نسب من طراز ستيبترونيك كإضافة.

الفئة الأولى 120d xDrive بمحرك يولد قدرة 188 حصانًا وعزم 400 نيوتن متر. ويبلغ الاستهلاك 4.7 – 4.5 لتر/100 كلم. علبة التروس أوتوماتيكية من ثماني نسب تنقل العزم للعجلات الأربعة.

مقصورة بي ام دبليو الفئة الأولى والأنظمة المساعدة بالقيادة

تستخدام الفئة الأولى القاعدة التقنية UKL المُخصصة للسيارات ذات الدفع الأمامي والمُستخدمة حاليًا في ميني الجديدة وبي ام دبليو X1 وشقيقتها X2 الكوبيه المُدمجة. وبالرغم من أن القاعدة لن تسمح باستخدام محرك الست أسطوانات المُتتالية، إلا أنها توفر مساحة أفضل في المقصورة من جهة، وصلابة التوائية أعلى من جهة الأخرى.

يبلغ طول القاعدة الجديدة 2670 ملم -أطول بـ 20 ملم عن الجيل السابق، ومعها زاد عرض السيارة بمقدار 34 ملم وطوله 13 ملم، فيما قلّ الطول العام بـ 5 ملمترات. وإلى ذلك، زاد حيز التحميل في الصندوق بـ 20 لترًا ليصل إلى 380 لتر أو 1200 لتر عند طي المقاعد الخلفية. أما الحيز المُخصص لركاب المقاعد الخلفية، فقد زاد بـ 19 ملم لحيز الرأس و33 ملم للأرجل و13 ملم على مستوى الحوض.

بالنسبة لبطانات الأبواب ولوحة القيادة فتتميّز بتفاصيل فريدة مُفرّزة ومثقبة مُضيئة باللون الأزرق تزيد الاحساس ببهجة المقصورة بشكل عام ونراها لأول مرة في هذه الفئة من السيارات. ويُشار أن هذه التفاصيل لن تَسِمَ جميع نُسخ الفئة الأولى، ومُخصصة فقط للنُسخ الأعلى تجهيزًا.

وإجمالًا، تتميز الفئة الأولى بمقبض علبة التروس المُشابه لذلك الموجود في الفئة الثالثة الجديدة، وأحدث نُسخة من نظام iDrive المعلوماتي الترفيهي مع شاشة بقياس 10.25 إنشات، وزر التشغيل والإيقاف وكذلك زر تشغيل/إيقاف عمل التحكم بالانزلاق DSC/DTC. النظام الموسيقي بقدرة 464 واط من هارمان كاردون وهناك شاشة تستبدل العدادات التقليدية بقياس 10.25 إنشات.

وأخيرًا تتمتع الفئة الأولى بحزمة من أنظمة السلامة ومساعدة السائق، مثل مثبت السرعة المتكيف مع الكبح التلقائي مع خاصية رصد المشاة والدراجين، ونظام التنبيه من مغادرة المسار والمساعدة في البقاء به، ونظام التنبيه من حركة السير المتقاطعة عند الرجوع للخلف وغيرها.

صور بي ام دبليو الفئة الأولى 118i

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق