أحدث المواضيعانفينيتيخبر اليوم

انفينيتي بروجكت بلاك اس: سيارة من مضمار السباق للطرق العادية

كانت انفينيتي قدمت الاختبارية الأولى لبروجكت بلاك اس Infiniti Project Black S خلال فعاليات معرض جنيف الدولي للسيارات للعام 2017، وفي مُستهل معرض باريس لهذا العام قدمت العلامة اليابانية الاختبارية الثانية الأقرب قليلًا لنسخة الإنتاج من سياراتها المُرتكزة في الأساس على الكوبيه كيو 60.

بروجكت بلاك اس هي ثمرة التعاون بين انفينيتي وفريق رينو الخاص بسيارات الفورميلا وان، ويعني ذلك أن الكوبيه الاختبارية تحمل روح السباقات وعنفوانها ولكن بتقنيات تتناسب أكثر مع الاستخدام اليومي على الطرق العادية.

أبرز ما يُميز بروجكت بلاك اس هو التعديل الذي أضافه فريق رينو على محرك كيو 60 الأصلي، VR30 المُكون من ست أسطوانات V6 والمُزود بضاغطين توربينيين بسعة الـ 3.0 لتر، ليتبنى تقنية هجينة قادرة على توليد الكهرباء من مصدرين، حيث يحول نظام استرجاع الطاقة المهدورة حرارة المحرك الأساسي إلى كهربائية، والنظام الآخر يحول الطاقة المهدورة في الكبح إلى شحنات يتم حفظها في بطارية السيارة من الليثيوم أيون ( سعة 4.4 كيلووات ساعي) ليتم استعادتها كقدرة إضافية وقت الحاجة، وهي تقنية أول ما رأيناها في سيارات الفورميلا وان.

وحسب ما أفادت انفينيتي، فمن شأن النظام الجديد أن يرفع من قدرة الكوبية بمقدار 163 حصان لتُصبح القدرة الكلية مُكافئة لقدرة 563 أحصنة، وبهذا، تستطيع الكوبيه الرياضية الوصول لسرعة 100 كلم/ساعة من وضع الثبات في أقل من أربع ثوانٍ، على أن تتولى علبة تروس كيو 60 الأوتوماتيكية سُباعية النسب مهام تغيير السرعات.

وحيث أن ذلك النظام الهجين أضاف لوزن السيارة ما يقارب مئتي كيلوجرامًا، كان لزامًا على انفينيتي أن تتبع حمية خاصة تقوم فيها باستبدال الصلب المُكوِن لعدد من أجزاء السيارة، كغطاء المحرك والرفارف والسقف بألياف الكربون.

بجانب نظام الدفع الهجين، وتعويض ما أضافة لوزن السيارة بألياف الكربون الخفيفة، فهناك العديد من التفاصيل التي عززت من انسيابية السيارة وثباتها على الطريق، كالجناح الخلفي كبير الحجم ومُشتت الهواء في الأمام والخلف، ومداخل التهوية الأمامية الأكبر حجمًا عن تلك في كيو 60 العادية، ومداخل التهوية المُدمجة بغطاء المحرك لتمرير الهواء إليه وتبريده، والمكابح الكربونية التي تم نحت أقراصها بدقة لتوفر ما يقارب 22 كيلوجرامات، كما استُبدلت العجلات بأخرى قياس 21 بوصة مُصنعة خصيصًا لبلاك اس ومُلبسة بإطارات Pirelli P ZERO™ عالية الأداء. وقد استُخدمت تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد 3D Printing لصنع مخرج العادم المُزدوج من التيتانيوم.

أما بالنسبة للمقصورة، فقد أتي بيان العلامة اليابانية ليؤكد على طابعها الرياضي، فتمامًا كتصميم السيارة الخارجي أتت المقصورة بعدد من التفاصيل التي ترسم خطوط تلاقٍ مع سيارات رينو للفورمولا وان، من بينها المقاعد الأمامية ذات التصميم الأكثر نحافة، والمُلبسة بأقمشة يمتزج فيه اللون الرمادي مع نمط سداسي الأضلاع أصفر اللون بأناقة، ذلك بالضافة إلى الأبواب ومسند الذراع المركزي، والكونسول الوسطي الذي يحتوي على زر أصفر على شاكلة الموجود بعجلات قيادة سيارات الفورمولا. كما ساعد إزالة المقاعد الخلفية واستبدالها بلوح بسيط من ألياف الكربون بإعطاء المقصورة طابع سيارات السباق، علاوة على تخفيض الوزن الكلي بحوالي 19.5 كيلوجرامات.

هذا وقد أشارت العلامة اليابانية في بيانها إلى سيارتها بالـ “النموذج الأولي” بدلًا من اختبارية، ما يُشير إلى أن بلاك اس قد تُصبح أكثر من مجرد سيارة عرض وأنها قد تصبح نواة خط إنتاج طراز رياضي فاخر جديد للشركة، ولكن إن كنت تتذكر التعاون بين انفينيتي وفريق سباقات ريد بول للفورمولا وان منذ عدة أعوام، فقد أثمر أيضًا عن اختبارية سيدان عالية الأداء مٌرتكزة على كيو 50 بالاسم Eau Rouge، وبالرغم من التفاعل الإيجابي للجمهور تجاهها إلا أنها لم تصل أبدًا إلى خطوط الإنتاج .. لذا، هل سنرى النسخة الإنتاجية لبروجيكت بلاك اس في مرحلة ما؟ مازال الأمر غير مؤكد بعد.

انفينيتي بروجكت بلاك اس 2018:

بروجكت بلاك اس 2017:

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق