تسلاخبر اليومفيديو

السبب وراء انخفاض أسهم تسلا بعد تمكنها من إنتاج 5000 موديل 3 في الأسبوع

بالرغم من التطور الذي شهدته تسلا في السنوات القليلة الماضية، إلا أن صانعة السيارات الكهربائية عانت عدة أزمات مالية أعاقت تقدمها في الأونة الأخيرة، غير أن ذلك لم يكن السبب وراء الانخفاض الملحوظ الذي واجهته أسهم الشركة على مدار الإسبوع الماضي، فما الذي حدث فعلًا؟ 

على عكس المتوقع، وعقب إعلان تسلا عن تحقيقها الهدف بإنتاج 5000 سيارة من موديل 3 في الأسبوع الأخير من يونيو الماضي، عانت أسهم الشركة من انخفاض بنسبة 7-10%، ما أثار كثيرًا من الشكوك حول إدارة الشركة وسياسة إيلون ماسك مرة أخرى.

أرجع بعض المحللين الأمر إلى تخلي تسلا عن اختبار “Brake and roll”، المُفترض أن تمر به كل سيارة قُبَيل خروجها من المصنع، وذلك وفقًا لما صرح به مصدر خاص بـ Business Insider، وواجهت الشركة العديد من الإنتقادات التي تمحورت حول إهمال متعمد منها في التأكد من سلامة سياراتها، في سبيل زيادة الربح ومعدل الإنتاج.

اختبار Brake and Roll: هو اختبار يتحقق من فعالية نظام الكبح لكل سيارة يتم انتاجها، ويُقاس على جهاز ثابت داخل المصنع

غير أن البعض الأخر لم يلق بالًا لذلك الاختبار، مبررين بأن سيارات تسلا تخضع بالفعل لعدد من الإختبارات المكثفة لضمان كونها آمنة تمامًا قبل تركها المصنع بكاليفورنيا، مرجعين الإنخفاض في الأسهم لتساؤلات المستثمرين عن منهج التصنيع الذي أدى للوصول لإنتاج هذا العدد من السيارات إسبوعيًا وجودته، ذلك بالإضافة لشكوكهم المتزايدة حول قدرة الشركة على الحفاظ على هذا المعدل الإنتاجي ومواكبة متطلباته بشكل مستمر.

وللعلم، سجلت شركة تسلا الأمريكية لإنتاج السيارات خسائر مالية في الربع الثالث للعام الماضي، مردُّها التأخير في إنتاج طراز “موديل Model 3“، ومشاكل في مصنع مُدخرات الطاقة في مصنع الشركة المسمى “جيجافاكتوري Gigafactory“.

ولكن، نُعيد ما ذكرناه سابقًا حول وجود من يُحاول وضع العصي في عجلات تسلا ويُضخم مشاكلها، خاصة أن الشركة التي ظهرت قبل سنوات قليلة، أصبحت تُهدد الشركات الصناعية التقليدية من شركات السيارات والطاقة وغيرها.

Tesla eliminated brake tests in final days of Model 3 production from CNBC.

It’s a positive sign Tesla feels they don’t need the brake test: Gene Munster from CNBC.

اقرأ أيضًا:

تسلا تُواجه مشاكل حقيقية، ولكن ما السبب؟

تسلا تستغني عن الآلاف من موظفيها

 

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق