أحدث المواضيعخبر اليوملوسيدمواضيع رئيسية

السعودية تستثمر في لوسيد للسيارات الكهربائية

قالت وكالة الأنباء السعودية “واس” الرسمية بأن صندوق الاستثمارات العامة أبرم اتفاقية استثمارية، قيمتها أكثر من مليار دولار أمريكي، مع شركة “لوسيد موتورز” لإنتاج السيارات الكهربائية.

ضخَّ صندوق الاستثمارات العامة السعودي، وهو صندوق الثروة السيادي للمملكة، مليار دولار أمريكي في عروق شركة “لوسيد موتورز Lucid Motors” لصناعة السيارات الكهربائية، وهذه الصفقة جُزءٌ من خطة الاستثمارات العالمية للصندوق، لتنويع استثماراته، خُصوصًا في التقنيات الجديدة والطاقة المُتجددة.

وستُنفق الشركة هذا المبلغ في تمويل إنتاج طراز “لوسيد آير Lucid Air” في العام 2020، وإطلاقه تجاريًا في الولايات المُتحدة الأمريكية أولًا، ولاحقًا في الأسواق العالمية، إضافةً إلى إنشاء شركةٍ في كازا غراندي، بولاية أريزونا الأمريكية.

وكان الصندوق يُحاول الاستثمار في “تسلا Tesla” شريطة تحويلها لشركة خاصة، إلا أن عملية التحويل أخفقت، مما حدى بالصندوق السعودي للتوجه نحو لوسيد. جديرٌ بالذكر أن أسهم تسلا انخفضت بنسبة اثنين بالمئة، إثر انتشار الأخبار حول التمويل الذي تلقته لوسيد.

ومما لا شك فيه، سيكون لهذا الاستثمار الكبير دفعة إيجابية كبيرة للوسيد، وذلك بعد عامين من مُحاولات الحُصول على تمويل من أجل البدء في تصنيع السيارات، كما تأتي بعد أسابيع من شراء السعودية لنسبة خمسة بالمئة من تسلا، وسعيها لمُساعدة إيلون ماسك على تحويلها لشركة خاصة.

وقال مُتحدثٌ باسم الصندوق: “إنّ هذا الاستثمار في قطاع السيارات الكهربائية، الذي يشهد في الوقت الحاضر نموًا واسعًا ومتسارعًا، يُعد قيمةً إضافية لمحفظة الصندوق، التي تهدف إلى تحقيق عوائد متنامية على المدى الطويل، حيث تعزز هذه الخطوة جهود الصندوق في رفع العوائد والإيرادات، بالإضافة إلى الدفع بعجلة التنويع الاقتصادي في المملكة”.

ومن جهة لوسيد، قال بيتر روالينسون، المُدير التقني في الشركة: “يُعدُّ الدمج بين مختلف التقنيات الجديدة توجهًّا يُعيد حاليًا تشكيل قطاع صناعة السيارات، إلاّ أنّ منافع هذا الدمج لا زالت غير محققة بالكامل، وهذا ما يبطّئ الوتيرة التي يمضي بها العالم في تبني وسائل النقل والطاقة المستدامة، وفي لوسيد، سنعمل على إظهار كامل القدرات التي تتمتع بها المركبات الكهربائية، والمساهمة في دفع هذه الصناعة إلى الأمام”.

وفي لوسيد، يُشكل طراز “آير Air” المُنتج الرئيسي الحالي للشركة، إذ كشفت عنه في معرض لوس أنجلوس للسيارات 2016، كما قدمت نموذجًا أوليًا في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2017 CES. ولم يرشح سوى قدرٍ ضئيلٍ من المعلومات عن السيارة، بما في ذلك سعرها التقديري، حيث سيبلغ سعر الفئة الأساسية 60 ألف دولار أمريكي، وبأنها ستصل السوق في 2019، كما لم تُقدم الكثير عن أداء السيارة.

إلى ذلك، عانت “آتيفا Atieva” الشركة التي تُدير أعمال لوسيد موتورز، في جمع ما يكفي من تمويل لإنتاج “لوسيد آير”، إذ حجزت موقعًا في أريزونا، حيث أرادت بناء مصنعٍ بقيمة 700 مليون دولار، ولكنها واجهت مشاكل تتعلق في تأمين جولة تمويل جديدة من أجل البدء في الإنتاج.

تأسست آتيفا في 2007، على يدّ بيرنارد تسي، أحد الموظفين السابقين في تسلا، كما إن روالينسون نفسه كان كبير مُهندسي تطوير “موديل أس Model S” في تسلا.

وفي الصيف الماضي، طفت إلى السطح إشاعات عن نية فورد الاستحواذ على الشركة، ولكن الصفقة لم تُنجز، وغابت الشركة عن الأخبار، باستثناء انتقالها إلى مقرٍ جديد في شهر كانون الأول (ديسمبر) الماضي.

أدناه صور لوسيد آير المتوقع تقديمها كطراز للعام 2020 

المملكة العربية السعودية لوسيد

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق