أحدث المواضيعأستون مارتنخبر اليومفيديو

أستون مارتن رابيد إي، ليست مقنعة تمامًا

بعد نشر أولى الصور التشويقية لـ أستون مارتن رابيد اي Rapide E الكهربائية بالكامل في سبتمبر الماضي، كشفت العلامة البريطانية عن سيارتها الكهربائية الأولى مُخيّبة لآمال الكثيرين!

جاء الكشف عن السيارة خلال معرض شنغهاي للسيارات، معتمدةً هيكل طراز رابيد الأنيق ولكن بنظام دفعٍ كهربائي وبطاريات بسعة 64 كليوواط ساعي. حيث ثبّتت الشركة البريطانية البطاريات المُكونة من 5600 وحدة ليثيوم أيون في الخلف والأمام لتستبدل خزان الوقود ومحرك الـ 12 أسطوانة المستخدم في طراز رابيد. وبما أنها أستون مارتن، فقد غُلّفت البطاريات بصندوق من ألياف الكربون والكفلار لمزيد من التميز.

لماذا خيّبت أملنا؟

نعتقد أن طراز رابيد يمتاز بسحر خاص، جعله في أعيننا واحدًا من أجمل السيارات السيدان الفاخرة في السوق، إلا أن النُسخة الكهربائية الجديدة لا تتميز عن تلك العادية بالكثير، فمن الخارج، تنحصر الاختلافات بالعجلات الجديدة التي تُحسن الانسيابية بنسبة 8% مقارنة بالعجلات السابقة، والمصدين الأمامي والخلفي المُعدلين، وشارتين صغيرتين على جانبي السيارة، وبعض التفاصيل الثانوية الأخرى. ومع استخدام اللون الأبيض لطلاء الجسم، تبدو السيارة عاديّة تمامًا، بل تفقد جزءًا من سحرها، ولا يُساعدها بالتغلب على ذلك لوحة القيادة مُتقادمة التصميم والمُكوّنات. كُنّا ننتظر المزيد من الشغف بالتفاصيل، والمزيد من التقنية في الداخل أيضًا. ماذا لو أتت بسقف من ألياف الكربون وطلاء يُظهر تفاصيل الجسم أكثر؟ وهل كان من الصعب على أستون مارتن استبدال المرايا بكاميرات وتعديل لوحة القيادة أيضًا؟

أضف إلى هذا وذاك أن الإنتاج سيُحدد بـ 155 وحدة فقط، لم يتم البوح بسعرها حتى الآن، ولك أن تتخيل ما قد تطلبه أستون مارتن لقاء نُسخة بإنتاج محدود كهذه!

إنها أول سيارة كهربائية من أستون مارتن، وكنا نتوقع المزيد بلا شك

تقنيًا، تم استخدام محركين كهربائيين مثبتين في الخلف، بقدرة كُليّة تبلغ 601 حصان وعزم هائل يصل إلى 950 نيوتن متر. أما مدى القيادة فيبلغ 320 كلم (200 ميل)، حسب دورة القيادة العالمية الموحدة للمركبات الخفيفة WLTP. كما عُدّل نظام التعليق ليُحاكي أسلوب القيادة في نُسخة رابيد AMR عالية الأداء، واستُخدم مُفاضل محدود الانزلاق، وأُضيفت ثلاث برامج للقيادة: جي تي وسبورت وسبورت+.

فيما يتعلق بأرقام السرعة والتسارع، تصل سرعة أستون مارتن رابيد اي إلى 250 كلم/ساعة، مع تسارع من الثبات إلى 100 كلم/ساعة في حوالي 4 ثوان، وتسارع من 80 إلى 110 كلم/ساعة خلال 1.5 ثانية. وتؤكد العلامة البريطانية إلى أن الأرقام المتوقعة لن تكون مُتاحة فقط عند شحن البطارية بالكامل، وإنما يُمكن الاستمتاع بها طوال رحلتك.

إلى ذلك، لا يُمكن التذمّر من نظام الدفع، فهو قادر ومُصمم بالتعاون مع ويليامز للهندسة المتقدمة؛ الشركة التي كانت تصمم وتُجمّع البطاريات لسيارات الفورمولا إي.

أستون مارتن رابيد إي

تُشكل هذه السيارة مرحلة جديدة وهامّة في تاريخ أستون مارتن، ولكن النتيجة النهائية تُذكرنا بطراز سيغنت الذي لم يُكتب له النجاح!

سيتم صنع رابيد اي في منشأة سانت أتان الجديدة، والتي ستكون موطن إنتاج لاجوندا Lagonda أيضًا. وبالحديث عن الأخيرة، فهي أول علامة تجارية فاخرة في العالم متخصصة بتصنيع السيارات الكهربائية حصريًا، وتشير الخطط إلى نية بدء الإنتاج في العام 2021 مع طراز يعتمد على لغة التصميم المُستخدمة في الاختبارية الرائعة Lagonda Vision Concept التي كُشف عنها في معرض جنيف للسيارات 2018.

صور أستون مارتن رابيد إي للعام 2020

اقرأ أيضًا:

ميوز ليست عربية، ولكن الجهود مُباركة

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق